11 January 2010 - 15:01
رمز الخبر: 1473
پ
آیة الله ممدوحی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال عضو رابطة مدرسی الحوزة العلمیة فی قم مندداً بالإساءة الى آیة الله السیستانی: من أساء الى هکذا شخصیة کریمة لا یمتلک أدنى مقومات الشخصیة الإنسانیة الواعیة.
من أساء الى آیة الله السیستانی لا یمتلک أدنى مقومات الشخصیة الإنسانیة الواعیة<BR>
فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء، ندد آیة الله حسن ممدوحی، عضو رابطة مدرسی الحوزة العلمیة فی قم، بالإساءة التى أطلقها إمام جمعة الریاض بحق آیة الله السیستانی، وقال: لم نکن نتوقع غیر هذا من هؤلاء الأفراد، فهم مأمورون بتطبیق کل ما یملى علیهم.
وأشار سماحته الى أن هدف إمام جمعة الریاض وأمثاله النقود التی تغدق علیهم لقاء القیام بهکذا أعمال، مصرحا: من یعتلی منبر الجمعة ویؤم المسلمین فی صلاة الجمعة، وفی الوقت نفسه یسیء الى شخصیة مرموقة ومعروفة کآیة الله السیستانی، الذی اشتهر فی العالم بالعلم والزهد والورع والحکمة، لا شک فی أنه عار عن کل مقومات الشخصیة الإنسانیة الواعیة.
وفی جانب آخر من حدیثه، أشار سماحة آیة الله ممدوحی الى اللقاء الذی جمع بین أهالی قم وقائد الثورة الإسلامیة المحبوب فی ذکرى انتفاضة قم قبل انتصار الثورة الإسلامیة، وقال: فی هذا اللقاء الذی حضره الآلاف من عشاق الولایة، بسط القائد الکلام فی عدد من القضایا الهامة، وعلى رأسها الأحداث الأخیرة التی وقعت فی البلاد.
وأردف سماحته: لقد أثنى القائد فی هذا اللقاء التاریخی على البصیرة والیقظة التی اتسم بها الشعب الإیرانی إزاء الفتن، والتی جعلت الأمثال تُضرب بهم فی جمیع أنحاء العالم.
وتابع: ثمّن قائد الثورة الإسلامیة أیضاُ المشارکة الواسعة لمختلف قطاعات الشعب الإیرانی فی المسیرات الملیونیة المؤیدة للثورة الإسلامیة والنظام الحاکم فی إیران، مؤکداً على أن هذا الیوم سیخلد فی تاریخ إیران.
وأوضح سماحته بأن القائد أشار الى أن الشعب أتم الحجة على المسؤولین بحضوره الملحمی، مشدداً على ضرورة معاقبة رؤوس الفتنة، وقال: لقد بیّن القائد فی هذا اللقاء مبتغاه، ونأمل من المسؤولین ذوی العلاقة إنزال أشد العقوبات برؤوس الفتنة لینالوا جزاءهم العادل/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة