12 January 2010 - 15:30
رمز الخبر: 1489
پ
عضو مجلس الخبراء:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – قال ممثل الولی الفقیه فی أردبیل: کان المسجد طیلة التاریخ یمثل مرکزاً هاماً لمقارعة الظلم.
المسجد من معالم المجتمع المدنی فی الإسلام<BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من أردبیل، شمالی إیران، أن سماحة السید حسن العاملی، ممصل الولی الفقیه فی محافظة أردبیل، قال: المسجد من معالم المدنیة فی الإسلام، ومن عوامل نشر الإسلام، وقد کان المسجد طیلة التاریخ یمثل مرکزاً هاماً لمقارعة الظلم.
وشدد سماحة السید العاملی، إمام جمعة أردبیل، لدى افتتاحه مسجداً فی ضواحی المحافظة، بأن المسجد لا زال محافظاً على ما هو متوخى منه، مضیفاً: فی بعض الدول، أقدم عدد من المناهضین للدین الإسلامی على هدم المساجد أو الحؤول دون بناء بعضها، بدافع الخشیة والتوجس من المسلمین والمبادیء الإسلامیة.
وأِار سماحته الى مکتسبات الثورة الإسلامیة فی المحافظة وقال: بحمد الله تعالى فقد بلغ المسجد مکانته المبتغاة، وأضحى محلاً لزیادة البصیرة ونشر العلم فی الأوساط العامة.
وفی جانب آخر من حدیثه، لفت سماحته الى المؤامرات المتزایدة من أعداء الإسلام، متابعاً: لقد کان الحضور الفاعل للشعب الإیرانی الواعی فی مسیرات الثلاثین من دیسمبر بمثابة الرد الحازم على مثیری الفتن والقائمین بأعمال الشغب والمتواطئین مع الغرب.
وأَضاف سماحته: إن هذ الحضور الملیونی تجلٍّ واضح لدعم ولایة الفقیه، کما أنه نوعاً ما یثبت أن کلام القائد هو فصل الخطاب فی موارد الخلاف والنزاع/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة