14 January 2010 - 00:28
رمز الخبر: 1495
پ
إمام جمعة مرند فی أذربیجان الشرقیة:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – قال إمام جمعة مرند: جرت الإساءة التی أطلقتها الوهابیة بحق آیة الله السیستانی بتوجیه من الصهیونیة.
الإساءة الى آیة الله السیستانی جرت بتوجیه من الصهاینة<BR>
فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء فی تبریز، شمالی إیران، قال سماحة الشیخ علی نعمة زادة، إمام جمعة مرند فی أذربیجان الشرقیة مشییراً الى الإساءة الى آیة الله السیستانی: لا شک فی أن هذه الحرکة المستهجنة جرت بعلم وبتوجیه من أجهزة المخابرات الصهیونیة.
وأضاف سماحته قائلاً: ترمی الإساءة الى هذا المرجع الکبیر الى إضعاف الوحدة الإسلامیة، وقد جاءت فی سیاق الحملة الإستکباریة المنظمة على العالم الإسلامی.
وأشار سماحة الشیخ نعمة زادة الى ماهیة وجود الوهابیة فی الشرق الأوسط، وقال: تتحرک الوهابیة الیوم کعمیل من الطراز الأول لأمریکا وإسرائیل، من أجل تشتیت الصف الإسلامی، ودق إسفین بین السنة والشیعة.
وأوضح سماحته بأن الوهابیة تفتقر الى أی مکانة فی العالم الإسلامی، متابعاً: یلاحظ التخبط الذی تقوم به هذه الزمرة المقوتة، وما ذلک إلا للحصول على مکانة فی العالم الإسلامی.
وصرح سماحته قائلاً: الشیعة وأهل السنة متفقون على تطرف الوهابیة وخروجها عن الحدود الإسلامیة؛ لذا فالتفرقة من أفضل السبل للوهابیة لتبرز نفسها.
وندد سماحته بإساءة إمام جمعة الریاض الى آیة الله السیستانی، مضیفاً، إن هذا المرجع لا یحظى باحترام الشیعة فحسب، وإنما هو شخصیة محبوبة فی أوساط أهل السنة أیضاً.
ولفت سماحته الى أن هذا التطاول لن یقلل ولو بمقدار ذرة واحدة من الود الذی یکنه المسلمون الى هذا الرجل العظیم، قائلاً: هذا الکلام وأمثاله مما یطلق بحق المراجع الکبار یدل على تأثیرهم عموماً وتأثیر آیة الله السیستانی خصوصاً فی الساحة الإسلامیة وعلى المعادلات الدولیة أیضاً/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة