30 December 2018 - 10:17
رمز الخبر: 449590
پ
اعرب الكاردينال "جان فرانكو رافازي" رئيس المجلس الحبري للشؤون الثقافية في الفاتيكان /وزير/ خلال لقائه سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية "سيد طه هاشمي" عن أمله في تطوير التعاون الثقافي المشترك مع ايران.
واعتبر الكاردينال رافازي في هذا اللقاء ان ثراء الثقافة الايرانية يمهد الارضية للتعاون المشترك من اجل تنظيم البرامج والفعاليات الثقافية في الفاتيكان ومن بينها حضور الفنانين الايرانيين وخاصة الناشطين في مجال الفنون البصرية بما في ذلك النقوش والرسم وفن الخط والسينمائيين والموسيقيين، مؤكدا على ضرورة التعريف بالموسيقى الايرانية الاصيلة.

ولفت هذا المسؤول في الفاتيكان على وجه التحديد الى السينما واللغة والادب الفارسي، معربا عن أمله في الارتقاء بمستوى التعاون المشترك، لاقامة اسبوع الافلام الدينية  والمكتسبات الادبية الايرانية في الفاتيكان  والمراكز الكاثوليكية بأسرع وقت ممكن.

من جانبه ناقش سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في الفاتيكان في هذا اللقاء سبل تعزيز وتوسيع العلاقات الثنائية في المجالات الثقافية والتعليمية.

واشار هاشمي الى الثراء الثقافي في ايران على مدى آلاف السنين، وتطرق الى لقائه الاخير مع بابا الفاتيكان ، وقال: كما اوضح البابا فرانسيس فان أحد اكبر خصائص الشعب الايراني امتلاكه ثقافة انسانية ثرية وهي احد سبل انقاذ البشرية في مرحلة  تهديد القيم الاخلاقية.

كما اعتبر الجانبان اللغة الفارسية لغة انتقال مفاهيم التوحيد والايمان بالله بسبب النطاق والنفوذ الواسع للثقافة والأدب الفارسي في آسيا والشرق الأقصى، وبهذه الطريقة، سيكون التعاون مثمرا ايضا بين الجامعات المتخصصة بالمعارف الدينية في البلدين.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین