06 January 2019 - 15:08
رمز الخبر: 449678
پ
الشيخ مختاري:
شدد رئيس مركز دراسات العروة الوثقى الدولي على ضرورة ابتعاد الحوزة العلمية عن كتابة الشروح وتتجه نحو التنظير الذي يتناسب مع الجغرافيا الفكرية وتسعى للرد على الشبهات والاسئلة التي تطرح وفق النصوص الدينية.

أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء أن رئيس مركز دراسات العروة الوثقى الدولي حجة الاسلام محمد حسين مختاري التقى صباح اليوم باية الله نوري الهمداني، قائلا: أن هذا المركز اطلق عملية ترجمة الكتب الدينية الى اللغات الاخرى حيث دعا عدد من طلاب العلوم الدينية المتقنين للغة الانجليزية وقاموا بترجمة عدة كتب الى هذه اللغة.

وبين أن هذا المركز ترجم حتى الان 8 كتب الى اللغة الانجليزية وتم طبعها وتوزيعها، مشيرا الى أن في هذه الفترة تم طرح مسألة التقارب بين الدين والعلم، قائلا: مع الاسف أن المنبطحين أمام الغرب بدل أن يبينوا تقارب الدين مع العلم لشريحة الشباب، يؤكدون على عكسها.

وأكد رئيس مركز دراسات عروة الوثقى الدولي على أن هذا المركز يسعى لتبيين التعاليم الدينية وفق الكتاب والسنة بخطاب حديث على مستوى العالم.

وشدد على ضرورة ابتعاد الحوزة العلمية عن كتابة الشروح وتتجه نحو التنظير الذي يتناسب مع الجغرافيا الفكرية وتسعى للرد على الشبهات والاسئلة التي تطرح وفق النصوص الدينية.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة