09 January 2019 - 17:17
رمز الخبر: 449737
پ
شدد ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، على ضرورة أخذ الحيطة والحذر في مواجهة العدو، من عصابات داعش الارهابية.

وذكر بيان لاعلام فرقة العباس القتالية ان الشيخ الكربلائي ‎استقبل في مكتبه بالعتبة الحسينية المقدسة وفدا من قيادات فرقة العباس القتالية- اللواء السادس والعشرون في الحشد الشعبي أمس، الذي تشرف بزيارة العتبة المقدسة وزيارة ممثل المرجعية لاطلاعه على نشاطات الفرقة على المستوين الامني والإنساني".

‎وأشاد الشيخ الكربلائي "بجهود وهمة المتطوعين الملبين لفتوى الدفاع الكفائي التي اطلقتها المرجعية العليا وبطولات فرقة العباس القتالية واستذكر الشهداء والجرحى والعوائل الكريمة لهؤلاء الابطال".

‎وأكد الشيخ الكربلائي اثناء اللقاء على أمرين رئيسيين، ‎الأول، يتعلق بأهمية التركيز على انجاز الجهاد الأكبر بعد إنجاز النصر واتمام الجهاد الاصغر،" مشيرا الى الرواية التي نقلت عن الرسول الكريم {ص} قوله وهو يرحب باحدى سرايا المجاهدين بعد عودتها من احدى المعارك، حيث قال: مرحبا بقوم قضوا الجهاد الأصغر وبقي عليهم الجهاد الأكبر، قيل: يا رسول الله وما الجهاد الأكبر؟ قال: جهاد النفس ثم قال صلى الله عليه وآله: أفضل الجهاد من جاهد نفسه التي بين جنبيه".

وأشار البيان الى ان الأمر الثاني الذي اكد عليه الشيخ الكربلائي هو ضرورة ادامة الحيطة والحذر وعدم الغفلة عن العدو الذي قال إنه "لازال يتربص ببلدنا الدوائر" .

‎من جانبها أكدت قيادة الفرقة انها ماضية في التدريب وتطوير القابليات القتالية والأسلحة لفرقتها وأنها مستعدة لأي طارئ".

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة