10 January 2019 - 19:28
رمز الخبر: 449754
پ
شفقنا -أكد حجة الإسلام والمسلمين السيد حسين الطباطبائي الحكيم أن الغطاء الشرعي للانتماء الى الحوزة العلمية والتفقه فيها هو حكمان شرعيان أساسيان وهما “حفظ معالم الدين وابلاغه الى الأئمة” و”الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر”، منوها الى أن هذين الواجبين وإن لم يكونا من الواجبات العينية وإنما هما من الواجبات الكفائية.

جاء ذلك لدى استضافته من قبل مدرسة أمير المؤمنين عليه السلام التي أسسها ويشرف عليها المرجع الديني آية الله العظمى الشيخ الوحيد الخراساني دام ظله لإلقاء كلمة ارشادية على طلاب الحوزة العلمية من داخل المدرسة وخارجها.

وبين السيد حسين الحكيم أن الغطاء الشرعي للانتماء الى الحوزة العلمية والتفقه فيها هو حكمان شرعيان أساسيان وهما “حفظ معالم الدين وابلاغه الى الأئمة” و”الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر”، منوها الى أن هذين الواجبين وإن لم يكونا من الواجبات العينية وإنما هما من الواجبات الكفائية.

ورأى العلامة الحكيم أنهما مما لم ينهض بهما من به الكفاية بالشكل الذي يسقط التكليف الالزامي ويحوله الى مجرد مستحب شرعي مؤكد.

وانتهى الى أن ذلك يحتم على طلاب الحوزة وأساتذتها أن يبذلوا قصارى جهدهم في أداء ما يمكن من هذا التكليف وأن تضييع أي وقت من أعمارهم ولو كان قليلا يعد تخلفا عن أداء الواجب الذي هو لا يختلف كثيرا عن وجوب الجهاد الدفاعي في حال عدم قيام من به الكفاية به ما لم يكن تشخيصهم للواقع مختلفا أو يكون اجتهادهم أو تقليدهم في حدود هذين الحكمين مختلفا.

ودعا الحكيم الى دراسة هذه القضية من حيث الحكم الشرعي الكلي ومن حيث تشخيص الموضوع الخارجي حتى بلوغ البصيرة التامة في ذلك فإن الأمر خطير والمسؤولية كبرى.

وفي جانب آخر من حديثه ذكر أن خطورة الوجوب الشرعية ولزوم امتثاله لا تبرر استنزاف الوقت بشكل عشوائي من أجل سد كل فراغاته بل تجب ادارة الذات وتنظيم الجهد وترجيح الاولويات ومنح النفس استحقاقاتها الطبيعية التي يتوقف عليها تحقيق الانجازات الكبيرة، مستذكرا الأحاديث الواردة عن أهل البيت عليهم السلام في تقسيم الوقت وتنظيمه وأهمية الترويح عن النفس في حدود ما يكون مقدمة لإنجاز علمي ومعنوي أكبر في القيام بالمهام الرسالية الكبرى للحوزة العلمية التي تتحمل أعباء كبيرة وتواجه تحديات استثنائية في العصر الحاضر.

وحضر اللقاء عدد من مدرسي الحوزة العلمية وختم بالإجابة عن اسئلة الحاضرين في أجواء سادتها روح المذاكرة العلمية الصريحة والبناءة التي هي من التقاليد العريقة في الحوزة العلمية في النجف الاشرف والحوزات الاخرى.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة