06 March 2019 - 10:00
رمز الخبر: 450616
پ
استنكرت حركة الجهاد الإسلامي، بشدة الاعتراض على تجريم التطبيع مع الاحتلال من قبل مندوبي بعض الدول والذي تضمنه البيان الختامي لمؤتمر اتحاد البرلمانات العربية بالأردن.

وقالت الحركة في بيان لها إن هذا الاعتراض لا يمثل الشعوب العربية، ولا ينتمي لهوية الأمة، مشيرةً الى ان هناك تيار "متأسرل" يربط نفسه بالكيان الصهيوني، وهذا التيار يحاول التعمية على مخاطر التطبيع والتمهيد لمزيد من التهافت نحو العدو الصهيوني!!.

ووجهت حركة الجهاد التحية لأولئك العروبيين والقوميين الأحرار من رؤساء وأعضاء البرلمانات العربية الذين مثلوا دولهم  ووقفوا في وجه الاعتراض السعودي وتمسكوا ببند ادانة وتجريم ورفض التطبيع مع الكيان الصهيوني، ومثلوا في ذلك الموقف تطلعات شعوبهم التواقة لتحرير فلسطين واستعادة القدس.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة