10 April 2019 - 17:18
رمز الخبر: 450954
پ
آية الله مكارم شيرازي:
قال آية الله مكارم شيرازي: ان ادراج الحرس الثوری على لائحة الارهاب كشف عن تهوّر السلطات الاميركية و ان هذا الاجراء لايزيد الحرس الا شعبية واسعة.

وخلال القاء درس خارج الفقه في مسجد اعظم في قم المقدسة، شدّد المرجع الديني آية الله مكارم شيرازي على ان ادراج الحرس الثوري في لائحة الارهاب من قبل الولايات المتحدة الاميركية هو اجراء متهوّر ناجم عن الهزائم التي منيت بها في مجابهته في شتّى المجالات الا ان هذه الاجرائات لاتزيد الحرس الثوري الا شعبية واسعة.

وصرح آية الله مكارم الشيرازي بان هذا الاجراء الاميركي لم يكن مفاجئا لان صفعات الحرس الثوري للغطرسة العالمية برعاية الولايات المتحدة في سوريا والعراق هو السبب في اتخاذ هذا الموقف من قبل السلطات الاميركية.

واكّد الاستاذ البارز في حوزة قم العلمية بان واشنطن بادراجها الحرس الثوري على قائمة الارهاب تريد ان تنتقم منه لكن هذا الاجراء كشف عن تهوّر السلطات الاميركية لانها تزعم بانها تفعل ماتشاء وتفعل ماتريد الا انها عاجزة عن تحريف الحقائق من خلال اصدار بيان و توقيع وماشابه ذلك من الاجرائات الورقية.

واضاف المرجع الديني: ان الحرس الثوري لايفقد شعبيته بامثال هذه الاجرائات فان الجميع يقف على مكافحته للارهاب في العراق وسوريا كما انه بجانب حزب الله اللبناني والحشد الشعبي العراقي وقوات المقاوَمة في سوريا قام بحفظ المنطقة من عبث الاميركي الصهيوني ايضا.

وقال آية الله مكارم شيرازي ان الحرس الثوري امام انظار الجميع ساهم في دعم المناطق التي عانت من السيول ومن الامطار الهائلة فحال دون ان تلحق الاضرار بهذه المناطق.

وشدّد المرجع الديني على انا نعتقد بان ادراج الحرس الثوري على لائحة الارهاب مما يزيد شعبيته في اوساط المجتمع الايراني فانه لايمكن لاحد ان يغيّب الشمس بالغمام كما لاتؤثر بتاتا هذه الاجرائات المتهورة على مكانة الحرس ايضا.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة