20 April 2019 - 12:54
رمز الخبر: 451109
پ
دعا خطيب وإمام الناصرية الشيخ محمد مهدي الناصري، الوزراء كافة، لتنكـر بأزياء وبدون حمايات والذهاب للدوائر وكشف حالات الفساد ومحاسبة الفاسدين.

وقال الشيخ الناصري في الخطبة الثانيــة من صلاة الجمعة، أن الفساد موجود في اغلب الدول العربية وبالخصوص بالعراق، حتى اصبح لدى الموظفين الصغار، مطالبا الوزراء بمحاربته  في كافة الدوائر.

ودعا كافة الوزراء، للتنكــر بازياء وبدون حمايات وزيارة الدوائر المرتبطة بتلك الوزارات في كافة المحافظات، لمعرفة حجم الفساد المالي والاداري الذي يعاني منه المواطن، مؤكدا على محاسبة الفاسدين ومعاقبتهم ليكن رادعا للموظفين في الدوائر والمؤسسات الحكومية الاخرى.

وأشار الى وجود الموهوبين والمبدعين من الطلاب في العديد من الاعداديات والمتوسطات والمدارس، مبينا في الوقت نفسـه عــدم وجود نثـرية للمدراء  والمعلمين في تطوير تلك المواهب والمبدعين، مطالبا الحكومة بتخصيص نثـرية لهذا الغرض لدى المدراء، تشجيعا للبنـاء التربوي والعلمي لدى  الطلـبة.

وأعتبـر الناصري  وزارة التخطيط، غائبــة عن تخطيط المدن ومتابعــة دوائرها في المحافظات، وعدم وجود تخطيط  عمراني، موضحا ان الشارع يسع سابقا لعشرة سيارات واصبح الان صغيرا وضيقا من كثرة عدد السيارات بغياب التخطيط.

وأكــد على عدم وجود الشعور لدى المواطن بالتخطيط والعمران حيث انه مغيب في العديد من المحافظات العراقية وان الموظف في دوائر التخطيط  لم يقوم بواجبـه، بسبب  عدم المتابعة والمحاسبة.

وأنتقــد الناصري، الاعلام المضـاد ضـد  الشعب العـراقي وتشويه صورته الرائعة والجميلة  عبر بعض الفضائيات، داعيا القنوات الفضائية لابراز واظهار المواقف البطولية والنبيلة للعراقيين في الأعـلام، مستعرضا موقف الرئيس العراقي الدكتور برهم صالح  لزيارته محافظة المثنى وتسليط الضوء على مقبرة للشهداء الاكراد ومعاناتهم.

وأشاد بموقف السجناء السياسين في احتفالهم المبارك الذي اقيم في سجن ابو غريب لنقل المعانات والماسي التي لحقت بهم وبالنساء المؤمنات، مؤكدا على ضرورة نقل تلك الاحداث لعامة الناس.

ولفت الانتباه الى ظاهرة السـحر المنتشرة بين النساء، ناقلا فتـاوى المراجع والعلماء بعــدم الذهاب الى هؤلاء السّحره، معتبرين ذالك شركا، ويسهم في تهديم المجتمع والعلاقات الاسرية والزوجيــة، خاتما خطبته بالدعاء والتبريك بمناسبة ذكرى ولادة الامام المهـدي (عج).

المصدر: مركز التضامن للإعلام 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة