20 May 2019 - 10:31
رمز الخبر: 451590
پ
جبهة العمل:
نددت "جبهة العمل الإسلامي" في لبنان بـ"اقتحام قوات الاحتلال الصهيوني، لحرمة وباحات المسجد الأقصى المبارك، وإجبار المعتكفين والمصلين داخله، على الخروج بالقوة، ومنعهم ممارسة شعائرهم الدينية الرمضانية".

واعتبرت في بيان أن "ما قام به العدو الصهيوني الحاقد ومستوطنوه، جرم يطال حرية المعتقد وممارسة الشعار الدينية، وهو أمر مخالف أيضا، لكل القوانين الدولية والدساتير الوضعية، ولكافة الحقوق الإنسانية، التي كفلتها تلك القوانين والدساتير".

ودعت "أدعياء الحرية والديمقراطية وجمعيات حقوق الإنسان العالمية، وغيرها من الجمعيات واللجان الأهلية والعدلية والقانونية"، إلى "الضغط على سلطات الاحتلال الصهيوني، لوقف تعدياته واعتداءاته المتكررة، على حرمات المسجد الأقصى المبارك، وعلى المعتكفين والمصلين داخله".

وشددت على "وجوب دعم القضية الفلسطينية المحقة، ودعم الشعب الفلسطيني المظلوم، وتأييده ونصرته، وعدم تركه وحيدا في ساحات المعركة، والمواجهة بكافة أشكالها وميادينها".

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین