04 June 2019 - 09:48
رمز الخبر: 451823
پ
رئيس السلطة القضائية:
أكد رئيس السلطة القضائية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، يوم الاثنين، أن استجداء المسؤولين الاميركان للتفاوض مع ايران، أثبت مرة اخرى مصداقية مواقف قائد الثورة بضرورة الصمود والمقاومة.

وخلال ترؤسه اجتماعا لكبار مسؤولي القضاء، أعرب آية الله ابراهيم رئيسي عن تقديره للمشاركة الشعبية الحماسية في مسيرات يوم القدس العالمي، وقال: ان مشاركة الشعب الايراني العظيم وسائر شعوب العالم المسلمة في اعلانها الاستياء من الظالمين والمستكبرين والغاصبين، كانت ذات معنى عميق، وكان يوما عظيما وخالدا.

وبيّن آية الله رئيسي ان مشاركة الشعب في هذه المسيرات أثبتت ان التمسك بالمقاومة باعتبارها النظرية الافضل، مازالت مطروحة بين المسلمين والفصائل السياسية، مضيفا: ان الصوت الموحد للتيارات السياسية مع الشعوب في ارجاء العالم في التنديد بـ "صفقة القرن" خلال مسيرات يوم القدس، قدم انموذجا يحتذى للعالم في مجال الصمود والمقاومة بوجه الظالمين.

واعتبر رئيس السلطة القضائية ان نهج المقاومة والصمود بأنه من أهم تعاليم الامام الراحل (رض) وايضا قائد الثورة الاسلامية، هاتين الشخصيتين اللتين تعتبران تجسيدا لحقيقة الولاية، حيث علمنا هذين القائدين الفذين، بأن الاعتقاد والثقة بالنصر، والارادة المرتبطة بالله، ستؤدي بالتأكيد الى القضاء المبرم على الظلم والاستكبار.

المصدر: وكالة فارس 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین