09 June 2019 - 10:24
رمز الخبر: 451874
پ
أكد سماحة آية الله العظمى علوي كركاني أن رسالة الإسلام في جميع العصور هي الاعتماد على المنطق والحوار والابتعاد عن جميع أنواع الاعتداء والافتراء والبهتان.

وقال سماحته: يجب ألا نشدد على الخلاقات ونزرع العداء فنتحرك في مسار يصب في صالح الاستكبار العالمي والصهيونية  الدولية.

وأشار سماحته إلى أن الفرق الإسلامية المختلفة كانت تعيش بسلمية إلى جوار بعضها البعض في الماضي، ويجب أن تعيش اليوم إلى جانب بعضها بسلم أيضاً وأن تتحد جميعاً بوجه العدو الواحد.

وادان سماحته مسلك الفرق التكفيرية التي تتخذ حججاً مختلفة من أجل معاداة الطوائف الأخرى وبصورة خاصة الطائفة الشيعية.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین