11 June 2019 - 11:21
رمز الخبر: 451907
پ
الشیخ علی دعموش:
رأى نائب رئيس المجلس التنفيذي في "​حزب الله​" الشيخ علي دعموش أن "ما حصل في ​طرابلس​ هو عمل إرهابي يكشف عن أن ​لبنان​ لا يزال في دائرة استهداف إرهابيين يتربصون باللبنانيين وبالقوى الأمنية​ و​الجيش​".

وخلال حفل تأبيني في بلدة أنصارية الجنوبية، اعتبر دعموش أن "السجالات الداخلية التي نشهدها هذه الأيام لا تنفع أحدا ولا تدفع خطرا، بل تهز الاستقرار والوحدة، وتضر بلبنان، وتكشفه أمام ​الإرهاب​"، لافتا إلى أن "الحفاظ على الاستقرار الداخلي يتطلب الحفاظ أيضا على الاستقرار المالي والاقتصادي وحماية مصالح الطبقات الفقيرة".

ودعا إلى "مراعاة معيارين وأمرين أساسيين خلال مناقشة ​الموازنة​ العامة في ​المجلس النيابي​، الأول، عدم المس بجيوب المواطنين وفرض ضرائب جديدة، والثاني: تحسين الموارد التي تدر أموالا على خزينة ​الدولة​، وسد منافذ الهدر و​الفساد​، ووضع سقف محدد للتقديمات التي يحصل عليها البعض"، مؤكداً أن "حزب الله يرفض بشكل قاطع فرض ضريبة 2 في المئة على كل ما يستورد من الخارج، لما لذلك من آثار إقتصادية سيئة على البلد وعلى المواطنين".

وأشار دعموش إلى أن "حزب الله" سيعارض هذا البند في ​مجلس النواب​، وسيحاول أن يجمع أكبر عدد من النواب، لرفض إمرار هذه الضريبة العامة، لأنها شكل من أشكال الضريبة المضافة التي تنعكس سلبا على كل الناس".

المصدر: النشرة اللبنانية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین