16 June 2019 - 12:07
رمز الخبر: 451973
پ
الشيخ العيلاني:
أكد الشيخ العيلاني أن "فلسطين في القضية المركزية للأمة، وان الواجب الشرعي يقضي بالعمل على تحريرها من رجس المحتل الصهيوني الغاصب".

أعلن المكتب الاعلامي لإمام "مسجد الغفران" في صيدا الشيخ حسام العيلاني، في بيان، أن العيلاني استقبل في مكتبه في صيدا، وفدا من حركة "فتح" برئاسة أمين سر شعبة صيدا في الحركة مصطفى اللحام، وبحث معه سبل تعزيز العلاقات اللبنانية- الفلسطينية.

قال اللحام إن الزيارة "هي لتهنئة الشيخ العيلاني بالعيد، ولشكره على مواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية، وكانت مناسبة للبحث في مختلف القضايا التي تهم الشعبين اللبناني والفلسطيني".

من جهته رحب العيلاني بالوفد، وقال: "نؤكد أن فلسطين في القضية المركزية للأمة، وان الواجب الشرعي يقضي بالعمل على تحريرها من رجس المحتل الصهيوني الغاصب".

أضاف: "يجب أن يعلم الجميع أن الفلسطيني في لبنان لم ولن يتنازل عن حق العودة إلى أرضه ووطنه، لكن على الدولة اللبنانية أن تؤمن له حياة كريمة وتسمح له بالعمل وتعيد له حق التملك".

وختم: "واهم من يعتقد أن وجود اللاجىء الفلسطيني على أرض لبنان يسبب أزمة إقتصادية، بل بالعكس هو عامل مساعد لتحسين الوضع الإقتصادي في لبنان، ولا يخفى على احد الأموال التي يرسلها الفلسطيني المغترب إلى عائلته في لبنان".

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین