06 July 2019 - 16:17
رمز الخبر: 452361
پ
أقام مركز الامام الصادق (عليه السلام) للدراسات والبحوث التخصصية في مدينة النجف الاشرف ندوة بعنوان "تحديات الخطاب الديني وسبل المواجهة" حاضر فيها سماحة الشيخ الدكتور ايمن المصري".

أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء في النجف الأشرف ان مركز الامام الصادق (عليه السلام) للدراسات والبحوث التخصصية في مدينة النجف الاشرف أقام ندوة بعنوان "تحديات الخطاب الديني وسبل المواجهة" حاضر فيها سماحة الشيخ الدكتور ايمن المصري".

وأضاف مراسلنا أن الباحث تطرق الى التحديات الحقيقية التي تواجه الخطاب الديني، وأشار الى أسباب ذاتية وموضوعية لهذه التحديات.

وبين الشيخ أيمن المصري أن الخطاب الديني بات ضعيفا على المواجهة حيث أنه بات يواجه مشاكل في داخله.

وأشار الى أن الخطاب الديني اليوم يعاني من الجمود وقصوره عن إيجاد الحلول للمشاكل  والتحديات التي يواجهها العالم الاسلامي.

وأكد أن احدى المشاكل التي باتت تضعف الخطاب الديني هي ظهور الحركات الاسلامية التي لم تحسن الأداء فشوهت الدين والعلماء، فهذه الحركات تتشدق بالدين بينما هي لم تحسن ولم تعرف طريقة التعامل مع القضايا الدينية.

وبين أن الخطاب الديني اليوم يهتم بالنقل اكثر من العقل وكما نرى أن هناك حاكمية للنقل على العقل .

وأشار الشيخ الدكتور المصري في محاضرته الى عدة حلول لمواجهة التحديات التي تضعف الخطاب الديني، موضحا هناك سبل وطرق لحل هذه التحديات وهي اولا انتخاب صفوة من الطلاب القادرين على تحمل المسؤوليات وثانيا اعتماد المنهج العقلي البرهاني كأساس في الحوزات العلمية .

وأكمل الشيخ أيمن المصري قائلا: أن التجديد والابتكار بدلا عن الاشترار والتكرار وادخال بعض العلوم الحديثة كعلم النفس والاجتماع، والموضوعية  في مواجهة التحديات وتأمين الوضع الاجتماعي لطلبة العلوم الدينية سوف يعزز من قدرة الخطاب الديني في مواجهة التحديات.

وقد تم توزيع جوائز المسابقة القرآنية التي أعدها قسم الدراسات القرآنية الى المتسابقين الأوائل وعدد من المشاركين.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین