08 July 2019 - 17:29
رمز الخبر: 452393
پ
بحضور المرجع اليعقوبي؛
حضر المرجع اليعقوبي الندوة التي إقامها مركز عين للدراسات والبحوث المعاصرة في النجف الأشرف بعنوان: المرأة العراقية الزينبية عطاء لا ينضب - قراءة في تاريخ الجهاديات العراقيات: صفحات من تاريخ منسي.

أفاد مراسل وكالة رسا للأنباء في النجف الأشرف ان المرجع اليعقوبي حضر الندوة التي إقامها مركز عين للدراسات والبحوث المعاصرة في النجف الأشرف بعنوان: المرأة  العراقية الزينبية عطاء لا ينضب - قراءة في تاريخ الجهاديات العراقيات: صفحات من تاريخ منسي.

وأضاف مراسلنا أن الندوة حاضر فيها المؤرخ الإسلامي: الأُستاذ عباس الساعدي مدير المركز الوثائقي لشهيدات الحركة الإسلامية في العراق وكان رئيس الجلسة البروفسور كامل علاوي.

وقدم الاستاذ المحاضر الساعدي موجز تاريخي وأحداث ومشاهدات وذكريات عن النساء اللواتي قدمن تضحيات بكل شيء في سبيل الإسلام وفي سبيل حب الوطن ابان حقبة الثمانينيات والتسعينيات من الحقبة الدامية للنظام الصدامي.

وبين انه من المفترض ان ياخذ هذا السجل المضيء في تاريخنا المعاصر مكانته ليقدم لنا اُسوة يحتذى بها، في كل الأصعدة، وخاصّة في الجانب النسوي، والحال نجد الاهمال عن تقصي سير الصالحات.

الباحث قدم في محاضرته احتفاء بذكرى السجينات والشهيدات كلمات تدعو الى الالتفات الى هذا التاريخ المنسي، وأكد ضرورة تناول مثل هذه الموضوعات، وشكر مركز عين للدراسات والبحوث المعاصرة متمثلاً بمديره والاخوان العاملين معه.

هذا وقد شملت فقرات الندوة استعراض مشروع سلسلة كتب ( مذكرات سجينة ) من تأليف الاستاذ الساعدي، والحث على ارشفة جهاد واستشهاد ( ٣٠٠٠ ) زينبية عراقية على يد نظام البعث الدموي.

كما تناول الضيف المحاضر الموقف السلبي للصحافة العراقية المعارضة قبل وبعد سقوط النظام المباد عام ٢٠٠٣، ودعوات جادة للاعلام ليأخذ دوره في هذا الاطار.

وتخللت الندوة سلسلة اسئلة ومداخلات مهمة من الحضور الكرام. هذا وحضر الندوة بعض الفقهاء ومراجع الدين والعديد من الأكاديميين والمثقفين ونخبة من النساء المتطلعات الى دور الشهيدات الصالحات في المجتمع.

يذكر ان مركز عين للدراسات يسعى ضمن حلقات بحثية خاصة لتقديم منهج اكاديمي ضمن وزارة التعليم العالي ليأخذ مكانته كمنهج درسي في سيرة الشهيدات والعطاء الذي قدمنه.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة