13 July 2019 - 10:24
رمز الخبر: 452461
پ
الشیخ دعموش:
بين الشيخ علي دعموش "كل ‏محاولات التحريض والضغوط والعقوبات التي تمارسها ​الولايات المتحدة الاميركية​ ‏وحلفاؤها على حزب الله لن تزحزحنا عن التزام هذا الحق، ولن تغير من قناعاتنا ‏ومواقفنا، ولن تثنينا عن متابعة طريق المقاومة ومواجهة الاحتلال".

شدد نائب رئيس المجلس التنفيذي في ​حزب الله​ الشيخ علي دعموش على ان "العدوان الذي شنه العدو الاسرائيلي على ​لبنان​ في تموز العام ‏‏2006 كان أبشع عدوان عرفه لبنان في تاريخ صراعه مع الكيان الصهيوني، حيث ‏استخدم فيه العدو كل آلته التدميرية من اجل القضاءعلى ​المقاومة​ وإبعاد اللبنانيين ‏عنها، لكنه انتهى بالفشل والخيبة والهزيمة، بفعل الجهاد والمقاومة والتضحيات، ‏وبفعل الوعي والبصيرة والصبر والتحمل و​الثبات​، وتمسك اللبنانيين بمعادلة ​الجيش​ ‏والشعب والمقاومة وكل عناصر القوة التي تحلى بها شعبنا، معتبرا: اننا لا زلنا ‏بحاجة اليوم الى عناصر القوة هذه لمواجهة التحديات والعقوبات والاستحقاقات التي ‏يفرضها علينا الاعداء حيث لا زلنا في قلب الصراع.‏

وأشار الشيخ دعموش في خطبة ‏الجمعة، الى ان حزب الله إنما يتمسك بالمقاومة لانها تحمي لبنان ‏وتدافع عن ​الشعب اللبناني​، وقد فعلت ذلك في كل مراحل الصراع مع العدو ‏الصهيوني وفي مواجهة ​الارهاب​ التكفيري، لافتا: الى ان المقاومة بالنسبة إلينا هي ‏قناعة وفعل ايمان، وحق شرعي ووطني وقانوني واخلاقي وانساني ثابت، وكل ‏محاولات التحريض والضغوط والعقوبات التي تمارسها ​الولايات المتحدة الاميركية​ ‏وحلفاؤها على حزب الله لن تزحزحنا عن التزام هذا الحق، ولن تغير من قناعاتنا ‏ومواقفنا، ولن تثنينا عن متابعة طريق المقاومة ومواجهة الاحتلال والاطماع ‏الاسرائيلية والمحاولات الاميركية المستمرة للايقاع بين اللبنانيين وضرب وحدتهم ‏الداخلية.‏

المصدر : النشرة اللبنانیة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة