16 July 2019 - 14:55
رمز الخبر: 452534
پ
سادن العتبة الرضوية بذكرى ميلاد الإمام الرضا (ع):
قال سادن العتبة الرضوية المقدسة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ أحمد المروي في ذكرى ميلاد الإمام علي بن موسى الرضا (ع)، الذي أقيم في الحرم الرضوي المطهر قال إن الأئمة الأطهار كانوا يجمعون جميع الفضائل الأخلاقية، ولكن كان بعضهم يشتهر بفضيلة خاصة، على سبيل المثال كان يشتهر النبي الأعظم (ص) والإمام علي بن موسى الرضا (ع) بالرأفة والرحمة.

وأضاف أن رأفة الإمام الرضا (ع) لا تقتصر في هذا العالم فقط، بل هذا الإمام الرؤوف سيشفع للناس في يوم القيامة ايضا ، ولن يرد أحدأ يائسا من ضريحه.

وأوضح الشيخ المروي أن الإمام الرضا (ع) كان يدافع عن المظلومين ويقف أمام المستكبرين والظالمين، ولكنه كان رؤوفا وعطوفا مع المحرومين والمظلومين والمؤمنين.

وقال سادن العتبة الرضوية المقدسة أن الإمام الرضا (ع) هو مظهر لآية «أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُم»، مضيفا أن وفقا لحديث سلسلة الذهب، فأن الإمام الرضا (ع) يرفض طاغية زمانه ويقول إذا كنت تريد أن تكون مؤمنا، فيجب عليك محاربة الظلم والظالمين والطغاة.

وأضاف حجة الإسلام والمسلمين المروي أن زيارة ثامن الحجج (ع) إذا تتم بوعي ومعرفة ستعود بالتعاليم والمعارف على علاقاتنا وجميع جوانب حياتنا الشخصية والإجتماعية والسياسية.

وقال إننا يجب علينا أن نكون طيبين ورحماء مع عباد الله كما كان الإمام الرضا (ع)، ونساعد الفقراء والمحتاجين على قدر الإمكان، وفي القضايا السياسية والإجتماعية نقف ضد الظالمين والمستكبرين والطغاة ، وندافع عن المقاومة وجميع التيارات التي تقف ضد الطاغية.

وأوضح سادن العتبة الرضوية المقدسة أننا كمسلمين وشيعة لا يمكننا أن نكون غير مبالين تجاه المظلومين وإضطهاد الشعب الفلسطيني المضطهد وقبلة المسلمين الأولى. 

المصدر: العتبة الرضویة المقدسة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة