17 July 2019 - 10:59
رمز الخبر: 452554
پ
اقامت الروضة الرضوية المقدسة في مدينة مشهد /شمال شرق ایران/ مراسم تكريم لقائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري واربعة عسكريين، مقلدة إياهم وسام خادم "الامام الرضا (ع)" تكريما لدورهم في اسقاط طائرة التجسس الاميركية المسيرة الشهر الماضي.

وقام سادن الروضة الرضوية المقدسة حجة الاسلام احمد مروي في هذه المراسم بتقليد قائد القوة الجوفضائية العميد امير علي حاجي زادة واربعة عسكريين ، وسام خادم الامام الرضا ثامن ائمة اهل البيت عليهم السلام، لدورهم المباشر والعملاني في اسقاط الطائرة الاميركية المسيرة التي انتهكت المجال الجوي الايراني الشهر الماضي.


وعبر حجة الاسلام مروي في هذه المراسم عن تقديره لجهود القوات المسلحة الايرانية في صون كرامة واقتدار الجمهورية الاسلامية والحفاظ على حدود البلاد، مثمنا العملية البطولية في اسقاط الطائرة الاميركية المسيرة المعتدية.


واشار حجة الاسلام مروي الى الجريمة الاميركية في اسقاط طائرة الركاب الايرانية في 3 تموز / يوليو 1988، موجها كلامه الى المحتفى بهم: استطعتم من خلال انجاز المهمة والتصرف بدقة وفي الوقت المناسب ضد المعتدي، ان تفهموا الطرف المقابل الذي لا يفهم سوى منطق القوة هذه الحقيقة بان عهد "اضرب واهرب" قد ولى، وعلى الرغم من أن الجمهورية الاسلامية لن تبدأ اي نزاع ، إلا أنها سترد باقتدار على أي عدوان وعلى أي مستوى وعلى وجه السرعة، دون أي اعتبار وعلى نفس المستوى.


وتابع سادن الروضة الرضوية المقدسة: ان حربنا اليوم مع جبهة الاستكبار ليست حربا عسكرية فقط، وانما هي حرب ارادات، وبفضل الله ، وكما كان الحال اليوم ، وبتوجيهات القائد الشجاع والمقتدر للثورة الاسلامية ، وبصيرة وعزيمة الشعب المؤمن والثوري، وجاهزية القوات العسكرية ويقظتها التامة، فان هذا التحدي الكبير سيخلق فرصا كبيرة لصالح تطور الشعب الايراني.

المصدر: وکالة فارس

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین