22 July 2019 - 16:04
رمز الخبر: 452647
پ
آية الله اعرافي:
قال رئيس الحوزات العلمية: ان ما شاهدناه في القرن الماضي من العقوبات، ما هي الا اجرائات بغيضة من قبل المستكبرين ضد المستضعفين.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان رئيس الحوزات العلمية آية الله الشيخ علي رضا اعرافي، قال خلال مؤتمر عقدته منظمة الثقافة والعلاقات الاسلامية في قم المقدسة، تحت عنوان "العقوبات في مجابهة السلم العالمي": انا نعتعقد بان الاديان والمذاهب يمكنها تأسيس مباديء واحدة في المجالات المختلفة الفلسفية والاصولية والفقهية.

ولفت آية الله اعرافي الى ان الثقافة القائمة على المشتركات العقلية والفلسفية والدينية كفيلة بوحدة المجتمعات الانسانية و الحوار الديني والحضاري من خلال تعاملات عميقة بين كافة الاديان والمذاهب.

واشار رئيس الحوزات العلمية الى العقوبات الجائرة ضد ايران، واردف قائلا: ان العقوبات هي اجرائات الدول ضد الاخرى عندما تظلم بعضها بعضا الا ان ما شاهدناه في القرن الماضي من العقوبات،ما هي الا اجرائات بغيضة من قبل المستكبرين ضد المستضعفين.

وصرح سماحته بان القوى الاستكبارية توسلت بالحروب ضد المستضعفين وسلب ثرواتها الى جانب فرض العقوبات الجائرة فما قام به الغربيين وعلى مقدمتهم الولايات المتحدة الامريكية من عقوبات ضد الدول، اصبحت واسعة النطاق بحيث يكمن تسميتها بـ"الاحتلال" ايضا.

ونوه آية الله اعرافي الى العقوبات التي استهدفت قائد الثورة الاسلامية، وتابع: ان هذا الاجراء الامريكي مثّل مجابهة ضد رمز المقاومة والدفاع عن المظلوم فهو اجراء متهور واحمق الا ان قائد الثورة الاسلامية لن يسمح بعودة الاستعمار والاستكبار الى البلاد.

هذا وكان قد وقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الشهر الماضي عقوبات مشددة على إيران استهدفت بعض السلطات الايرانية وعلى رأسها قائد الثورة الاسلامية في خطوة اعتبرتها طهران ب"الحمقاء" بحيث لم يملك القائد اي حسابات مصرفية او اي اموال خارج البلاد سوى منزل بسيط وحسينية صغیرة يمكن من خلالها ابناء الشعب الايراني والسلطات زيارته في مناسبات مختلفة دينية ووطنية على مدار الشهور.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة