04 August 2019 - 17:35
رمز الخبر: 452841
پ
قرر ديوان الوقف الشيعي، الجمعة التراجع عن إقامة دعواه ضد الاتحاد العراقي لكرة القدم بسبب احتفال افتتاح بطولة غرب آسيا بملعب كربلاء الدولي ومساسه "بقدسية المدينة".

وذكر الوقف الشيعي في بيان أنه "بعد الاطلاع على الاعتذار الرسمي الصادر من اتحاد الكرة العراقي والذي يعد خطوة إيجابية في تصحيح الخطأ الذي حصل في كربلاء وضمانا لعدم تكرار ذلك، قرر ديوان الوقف الشيعي ودعما منه للكرة العراقية وحضورها الدولي ان ينصرف عن إقامة الدعوى ضد اتحاد الكرة"، متمنيا "للقائمين على الاتحاد المزيد من التوفيق في خدمة الكرة العراقية والشباب الرياضي بالشكل الذي يؤصل هويتنا العراقية ويحترم خصوصيات شعبنا العظيم الدينية والأخلاقية".
وكان ديوان الوقف الشيعي، قد أقام الخميس، دعوى قضائية على الجهة المنظمة لافتتاحية بطولة غرب آسيا للعام 2019 التي أقيمت على ملعب مدينة كربلاء الدولي.


وذكر مصدر مخول في ديوان الوقف الشيعي، أن "الدعوى القضائية التي أقامها الديوان تأتي من منطلق تجاوز الجهات العراقية وتحديدا اتحاد كرة القدم العراقي المنظم للافتتاحية التي أقيمت على ملعب كربلاء الدولي بين المنتخب العراقي ونظيره اللبناني على خصوصية المدينة الدينية وقانون حماية المقدسات بعدها مدينة دينية لها خصوصيتها وقدسيتها".
وأضاف ان "أجواء الاحتفال الذي تضمن فعاليات خارجة عن الآداب الخاصة بالمدينة صادر المنجز الوطني للعراق باحتضان البطولات الدولية"، مؤكداً أن "الحق العام في ممارسة النشاطات الرياضية مضمون للجميع بيد ان المهم مراعاة خصوصية مكان إقامة البطولات لارتباطها المعنوي الكبير بمشاعر المؤمنين والمسلمين لا سيما في مدينة مثل مدينة كربلاء، التي تحتضن سيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين وأخيه العباس (عليهم السلام) وعترتهم الطاهرة والصحابة المنتجبين".
وكان اتحاد الكرة قدم مساء الجمعة اعتذاره عن الحفل وذكر في بيان انه "طالما شعر البعض أن ما تم عرضه في هذا الحفل يعد تعديا على الصبغة الدينية التي تتحلى بها محافظتنا المقدسة كربلاء، فإن الاتحاد العراقي لكرة القدم يقدم اعتذاره الشديد،" لافتا الى أن "ما حدث لم يكن بقصد إطلاقاً، طالما ان الجميع يعمل لما فيه خير الوطن من أقصاه الى أقصاه".

المصدر: الفرات نیوز

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة