04 August 2019 - 17:33
رمز الخبر: 452863
پ
آية الله محسن فقيهي:
قال العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية: مما يتوجب على وسائل الاعلام الحوزوية هو بذل الجهود لتقديم اسوة حسنة للمجتمع الاسلامي.

 افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية آية الله محسن فقيهي زار المبنى المركزي لوكالة رسا في قم المقدسة واعرب عن شكره تجاه نشاطاتها واعتبرها كوسيلة اعلامية مؤيدة من قبل العلماء والشخصيات تنشط بجد سياسيا وثقافيا واجتماعيا وحوزويا.

وصرح آية الله محسن فقيهي بان تدوين وتجميع فتاوى علماء الدين والمرجعيات الدينية في كافة المجالات ضرورة ملحة كما ان ايام الله والمناسبات الهامة في كل سنة مما تتيح الفرصة لوسائل الاعلام لنشر وجهات نظرهم وفتاواهم ايضا. فعلى سبيل المثال ان الذكرى السنوية لزواج الامام امير المؤمنين عليه السلام من فاطمة الزهراء سلام الله عليها، فرصة من الحري ان تغتنمها وسائل الاعلام لنشر وجهات نظر العلماء والمرجعيات الدينية.

وتابع العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية: مما يتوجب على وسائل الاعلام الحوزوية هو الاشتغال بنشر سيرة علماء الدين والمرجعيات الدينية وبذل الجهود لتقديم اسوة حسنة للمجتمع الاسلامي من خلال تبيين وجهات نظرهم فيما يخص بالتعاليم والمناسبات الدينية فمثلا بيان وجهات نظرهم فيما يتعلق بزواج الامام امير المؤمنين من فاطمة الزهراء عليهما السلام، مما يساهم جدا في منع السنن السئية كالصداق الباهظ او الاحتفالات غير الاسلامية.

وشدّد سماحته على ان وسائل الاعلام الحوزوية بامكانها ان تعمل على تقديم اسوة حسنة لابناء المجتمع الاسلامي فيما يتعلق بالزواج فترويج السلوك الحسن في الحياة الزوجية وتعبد الطريق لزواج الشباب، من القضايا التي يمكن ان يفضى اليها الطابع المؤسسي في اوساط المجتمع من خلال ترويج التعاليم الاسلامية ووجهات نظر العلماء حول تلك التعاليم.

هذا وكان العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية، آية الله محسن فقيهي اطلع على مختلف النشاطات الاعلامية للوكالة في زيارة لقسم التحرير لوكالة رسا وموقع الفقه الحكومي "وسائل" وقام بتمجيد النشاطات المحلية والدولية التي تقوم بها هذه الوسيلة الاعلامية الحوزوية.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة