06 August 2019 - 13:16
رمز الخبر: 452886
پ
رئيس مجلس علماء الشيعة في افغانستان، آية الله محمد آصف محسني وافته المنية عن عمر يناهز 84 عاما.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان رئيس مجلس علماء الشيعة في افغانستان، آية الله محمد آصف محسني وافته المنية عن عمر يناهز 84 عاما في العاصمة الافغانية كابول.

وقال حفيد الراحل، محمد جواد محسني عن وفاة جده: انه كان يصارع المرض منذ العالم الماضي فتوفي امس على اثر ذلك.

وكان آية الله محمد آصف محسني من ابرز علماء الدين في الساحة الافغانية ومؤسس حزب الحركة الاسلامية في افغانستان من التيارات الشيعية في البلاد والذي قام بوجه الاحتلال السوفيتي في الثمانينات من القرن الماضي.

ان آية الله محمد آصف محسني ابن محمد ميرزا محسني من مواليد سنة 1314 الشمسية في  مدينة قندهار  جنوبي افغانستان ودرس الابتدائية فيها ثم غادرها بعد ذلك مع والده متجها الى مدينة كويتة مركز محافظة بلوجستان الباكستانية فتعلم اللغة الاردية واستمر في تحصيل العلم هناك.

واشتغل كموظف سنة 1330الشمسية في الغرفة التجارية في قندهار الا انه ترك الوظيفة قاصدا لتحصيل العلوم الدينية ثم غادر الى جاغوري وتعلم الادب العربي والمنطق في الحوزه العلمية ثم سافر الى نجف الاشرف سنة 1332الشمسية فتعلم المواد الدراسية الدينية في المستويات العالية في الحوزة العلمية.

ثم شارك في درس خارج الفقه وتلمذ عند آية الله السيد محسن الحكيم وآية الله السيد ابوالقاسم الخوئي وآیة‌الله الشیخ حسین الحلّي وآیة‌الله السید عبدالاعلی السبزواري.

وبعد ذلك غادر باكستان متجها الى ايران واشتغل بتدريس درس خارج الفقه وعلم الرجال واللاهوت ثم غادر البلاد قاصدا العاصمة الافغانية كابول بعد الاطاحة بدولة طالبان آنذاك.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة