07 August 2019 - 11:40
رمز الخبر: 452887
پ
حجة الاسلام شهيدي:
قال ممثل الولي الفقيه في مؤسسة الشهيد وشؤون المضحين: ان الصحفيين من المروجين لثقافة التضحية حيث يقومون بنشر التضحيات في اوساط المجتمع الايراني.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان ممثل الولي الفقيه في مؤسسة الشهيد وشؤون المضحين ومساعد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، حجة الاسلام السيد محمد علي شهيدي اعرب خلال اجتماع بمناسبة يوم الصحفي عن شكره تجاه ما يقوم به الصحفيون من نشاطات منوها الى انهم يساهمون ايجابيا في توعية ابناء المجتمع ولهم الدور الريادي في تأسيس افكارهم.

واضاف ممثل الولي الفقيه في مؤسسة الشهيد وشؤون المضحين بان النجاحات والانجازات التي نشهدها في البلاد ما هي الا ثمرة دماء الشهداء فيتوجب علينا ان نعمل على ترويج ثقافة التضحية والجهود التي بذلت من اجل الثورة الاسلامية وصمودها امام الصعوبات التي واجهتها منذ حدوثها والحرب التي شهدتها البلاد في الثمانينيات من القرن الماضي..

واشار مساعد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الى يوم الصحفي في ايران ذكرى استشهاد محمود صارمي الصحفي الايراني، واردف قائلا: ان الصحفيين من المروجين لثقافة التضحية حيث يقومون بنشر التضحيات کما ان استشهاد محمود صارمي دلالة على ان الصحفي لاتقيده الحدود الجغرافية.

ولفت حجة الاسلام السيد محمد علي شهيدي الى ان الاعداء يعملون على تشويه صورة النظام وانجازاته لكن الصحفيون يحولون دون ذلك بصمودهم امام مخططات الاعداء وبنشرهم للحقائق في اوساط ابناء المجتمع الايراني في محاولة لترويج ثقافة التضحية بينهم.

واعرب سماحته عن ترحيبه بالانتقادات البنائة التي يقدمها الصحفيون في مجال الخدمات التي تقدمها مؤسسة الشهيد وشؤون المضحين لاسر الشهداء والمضحين في البلاد.

هذا ويقوم المسؤولون في ايران بتكريم الصحفيين في يوم الصحفي الموافق 8 أغسطس ذكرى استشهاد محمود صارمي الصحفي الايراني التي استشهد في افغانستان على يد مسلحي حركة طالبان في مقر القنصلية الايرانية.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین