13 August 2019 - 18:58
رمز الخبر: 452958
پ
آية الله سعيدي:
قال آية الله سعيدي: من الحري ان تعمل النخب الدينية والثقافية والسياسية في العالم الاسلامي على كبح جماح الحركات الراديكالية.

 افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان خطيب صلاة عيد الاضحى المبارك في قم المقدسة آية الله السيد محمد سعيدي، قال: ان اقامة صلاة عيد الاضحى يهدف الى التقرب الى الله عز وجل كعمل عبادي مستحب يقوم بها الشعب المسلم الايراني كل عام في ذكرى هذا اليوم المبارك.

واضاف آية الله سعيدي بان ابناء الشعب الايراني يتأسون بالتضحيات التي قام بها نبي الله ابراهيم عليه السلام للتقرب الى ربه فعلى سبيل المثال ان ما قام به الشهداء المدافعون عن مراقد اهل البيت علیهم السلام ،كان على خطى تلك التضحيات.

ولفت خطيب صلاة عيد الاضحى في قم المقدسة الى ان هناك دول اسلامية عدة تعاني من الحركات الراديكالية والافراطية فمن هذا المضمار، انه من الحري ان تعمل النخب الدينية والثقافية والسياسية في العالم الاسلامي على مجابهة العدو في الدول الاسلامية وكبح جماح الحركات الراديكالية.

واشار سماحته الى عيد الغدير الاغر كاحد الاعياد الاسلامية العظيمة، وتابع: ان جذور ضعف الالتزام الديني والانحرافات ترجع الى تجاهل الواجبات العقلية والشرعية التي وضعت على عاتق ابناة الشعوب المسلمة فان التعاليم الدينية وارشادات آل البيت عليهم السلام وهدايتهم للامة الاسلامية، السبيل الوحيد لانقاذ الامة من الهلكات.

 هذا ويوم الثامن عشر من شهر ذي الحجة، يحتفل الشيعة في العالم العربي والاسلامي بعيد الغدير الأغر والذي يُعرف أيضاً بـ"عيد الولاية" كأهم الأعياد الدينية المعاصرة حيث يحتل المكانة العليا مقارنة بعيدي الفطر والأضحى عند الامة الاسلامية كافة وأتباع مذهب آل البيت عليهم السلام خاصة.

ويساهم ابناء المجتمع الايراني في الاحتفالات المقامة بمناسبة عيد الغدير وعشرة الامامة مما يؤوثر في تعزيز الاعتقاد الراسخ بهذا اليوم المبارك كما ان المسؤولين يعملون ايضا على ترويج التعاليم الدينية ذات الصلة بالعيد الاغر.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین