16 August 2019 - 23:19
رمز الخبر: 453009
پ
حركة أمل:
أكد المكتب السياسي ل​حركة أمل​ أن "عناصر القوّة ال​لبنان​ية المتمثلة بثلاثية ​الجيش​ والشعب والمقاومة، كانت وستبقى صمّام أمان لبنان وعنوان حمايته من مخاطر الاطماع الصهيونية الواضحة بأرضه وثرواته ودوره"، داعيا الى "إبعاد هذه الثلاثية عن أي سجال سياسي أو خلاف داخلي ووجوب تأمين مستلزمات الدعم والقوة لها".

وشدد المكتب السياسي في بيان له بذكرى ​حرب تموز 2006​ على ان "حركة أمل ستبقى العين الحارسة وجرس الإنذار المبكر لمواجهة أية محاولة للإستفراد بلبنان، أو العمل من قبل ​إسرائيل​ وحلفائها على سلب أو اقتطاع أو استمرار احتلال أية حبة تراب من ارضه أو كوب من مياهه"، محذرا من "خطورة الإستغراق بالقضايا الداخلية على اهميتها، وإهمال المخاطر الدائمة على لبنان المصالح والصيغة التي تعمل ​اسرائيل​ على فرضها، واهمها موضوع ​التوطين​، وتصفية ​القضية الفلسطينية​ على حساب لبنان و​الشعب الفلسطيني​ والأمة".

المصدر: النشرة اللبنانیة

کلمات دلیلیة: حرکة أمل لبنان الجیش
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین