21 August 2019 - 14:19
رمز الخبر: 453084
پ
آية الله مكارم الشيرازي:
قال المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي: ان يوم الغدير يعد اهم منعطف في عهد نبوة رسول الله محمد صلى الله عليه وآله فمن الضروري ان لا يمسح بتجاهله.

 افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي، قال خلال مشاركتة في المسيرات المنطلقة بمناسبة عيد الغدير الاغر في قم المقدسة: ان اقامة الاحتفالات الشعبية بمشاركة الشرائح المختلفة هو كفيل بالتبيين الصحيح لرسالة الغدير للاجيال المستقبلة.

وصرح آية الله مكارم الشيرازي بان يوم الغدير اهم حدث تاريخي في الدين الاسلامي فيتوجب علينا ان نقوم بتبيين التعاليم ذات الصلة بهذا اليوم المبارك كما ينبغي ان نقوم بترداد الاحتفالات المقامة لتكريمه على مدار السنة.

واضاف سماحته بان يوم الغدير يعد اهم منعطف في عهد نبوة رسول الله محمد صلى الله عليه وآله فمن الضروري ان لا يسمح بتجاهله وتكريمه في اوساط الامة الاسلامية فان ذلك يسبب في ضياعه.

ولفت المرجع الديني آية الله مكارم الشيرازي الى ان يوم الغدير كحدث تاريخي هام، مما يتفق عليه المسلمون سنة وشيعة الا ان بعض المعاندين يسعون جاهدين لتشويهه فقاموا بترويجه كبدعة ابتدعها الشيعة في الوقت الذي ان كتب اهل السنة وصحاحهم، مفعمة بالاحاديث التي وردت حول يوم الغدير واحداثه.

هذا واقام المسلمون الوافدون من مختلف محافظات ايران وخارج البلاد، مسيرات ضخمة بمناسبة عيد الغدير الاغر في قم المقدسة انطلقت من عتبة السيدة فاطمة المعصومة عليها السلام صوب مسجد جمكران المقدس.

واكد المشاركون على أن إحياء هذه المناسبة هو إحياء للدين المحمدي الأصيل مشددين على أن الدين الإسلامي لا يكتمل إلا بولايةِ اميرِ المؤمنين علي بنِ ابي طالب عليه السلام ـكما تخلل الإحتفال العديد من الفعاليات- الشعبية التي تتحدثُ عن عظمة عيد الغدير. 

كما انطلقت في ارجاء العالم الاسلامي احتفالات بمناسبةِ عيدِ الغدير الاغر وذلك ابتهاجاً بالحدث التاريخي في صدر الاسلام حيث نصّب الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم في حجة الوداع الامام علي بن ابي طالب عليه السلام اميراً للمؤمنين.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین