01 September 2019 - 14:55
رمز الخبر: 453273
پ
آية الله السيد ياسين الموسوي:
قال خطيب جمعة بغداد: ان النظام البحريني بتأييده لهجمات العدو الاسرائيلي ضد الحشد الشعبي، كشف عن زيف شعاراته العربية.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان خطيب جمعة بغداد آية الله السيد ياسين الموسوي، قال: ان الدول العربية في الثمانيينات من القرن الماضي قامت بشن حرب ضد ايران طالت ثمان سنوات وراح ابنائنا واهلنا ضحية تلك الحرب بخدعة ان العراق هي البوابة الشرقية لحماية العالم العربي فاينها هذه البوابة فعلا؟ كيف يمكن دولة عربية تؤيد الهجمات ضد العراق بحجة ان ايران عدوة العرب؟ هل هذا الموقف من الحكمة؟ سلمنا ان ايران حسب رأيكم انها عدوة للعرب، فهل الحشد الشعبي ايضا عدو لهم؟!

واضاف آية الله السيد ياسين الموسوي بان الحشد الشعبي والشعب العراقي هم اصل العرب فمن يدعي انه عربي ويقوم بالمؤآمرة ضد امة عربية، فعليه ان يبحث عن اصله لانه في الحقيقة ليس عربيا كما يدعي.

واشار خطيب جمعة بغداد الى تصريحات وزير الخارجية البحريني حول الهجمات الاسرائيلية ضد الحشد الشعبي، واردف قائلا: ان الحديث الرسمي لوزير الخارجية البحريني في تأييد هجمات العدو الاسرائيلي ضد مخازن السلاح التابعة للحشد الشعبي، كشف عن زيف شعارات العربية التي يحملها هؤلاء العرب الجنسية لانهم ليس من الاخلاق العربية بشيء فان هناك صراع عربي واضح بين اسرائيل والعرب فكيف يخرج علينا احد كوزير الخارجية البحريني يصف هجماتها ضد دولة عربية بالدفاع عن النفس؟ ففعلا اين شعار العروبة انصر اخاك ظالما او مظلوما؟

وصرح سماحته بان العائلة الحاكمة في البحرين عائلة جاء بها الاستعمار البريطاني ليحكم الشعب البحريني المظلوم فتصريحات من يسمى بالوزير الخارجية البحريني وموقفه حول العدوان الاسرائيلي، مما لا يمت باي صلة الى الحقيقة.

هذا وفي وقت سابق وعلى خلفية الهجوم الاسرائيلي ضد مخازن السلاح التابعة للحشد الشعبي العراقي وضدنقاط عدة في سوريا ولبنان، كتب وزير خارجية البحريني خالد بن احمد آل خليفة في تغريدته: "لا يلام من يضربهم ويدمر أكداس عتادهم. إنه دفاع عن النفس".
 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین