02 September 2019 - 12:10
رمز الخبر: 453294
پ
مسؤول المكتب العقائدي والسياسي:
أكد مدير المكتب العقائدي والسياسي التابع للقيادة العليا للقوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية، يوم الاحد، أن ايران محور للإقتدار في منطقة غرب آسيا، مضيفا اذا لم تتمكن أميركا من تنظيم مكانتها في النظام العالمي حتى 2025 فستؤول الى الانهيار.

وفي حديثه خلال مراسم للاحتفاء بشهداء عمليات كربلاء الثانية بمدينة رشت، أشار حجة الاسلام والمسلمين علي سعيدي الى أن قائد الثورة وصف ايران في بيان الخطوة الثانية للثورة، بأنها بلد مستقل وحر ومقتدر ومتطور في العلم ويحظى بشعب متدين.
ولفت الى أننا في ذروة القوة في جميع القطاعات، مضيفا ان تكوين جبهة المقاومة أدى الى رفعة شعب ايران الاسلامية في العالم.
وبيّن حجة الاسلام سعيدي ان محور المقامة يمتد من مضيق باب المندب وحتى سوريا والعراق ولبنان، وقال: ان الصمود في مواجهة القوى الاستكبارية العالمية أدى الى عزة الشعب الايراني في العالم.

ورأى أن أميركا تسير الى الأفول، فهي إن لم تتمكن من تنظيم مكانتها في النظام الدولي حتى عام 2025، فستؤول الى الانهيار، وقد تم تحليل هذه القضية منذ 19 عاما.

وأكد ان الصين تقدمت على اميركا من الناحية الاقتصادية، والدليل على ذلك هو الحروب الاميركية العديدة.

وأردف حجة الاسلام والمسلمين سعيدي، عامل اقتدار ايران في المنطقة هو المشاركة في جبهة المقاومة، إذ يرى الاميركان ان مشكلتهم الاساسية في غرب آسيا، وإيران في صدر هذه المشكلة، مشيرا الى ان ايران تمثل محورا للإقتدار في منطقة غرب آسيا.

المصدر: وكالة فارس

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین