04 September 2019 - 11:29
رمز الخبر: 453330
پ
بيان صادر عن الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية\
أصدر الأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية مقالاً أكد فيه أن عملية حزب الله في الرد على الاعتداء الصهيوني تؤدي إلى بسط السلام في المنطقة.

أن سماحة آية الله الأراكي أصدر بياناً حول رد حزب الله اللبناني على الاعتداءات الصهيونية، كالتالي:

بسم الله الرحمن الرحیم

قَاتِلُوهُمْ یُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَیْدِیکُمْ وَیُخْزِهِمْ وَیَنْصُرْکُمْ عَلَیْهِمْ وَیَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِینَ

بفضل الله سبحانه وتعالى، كُتبت صفحة فخر أخرى في ملف محور المقاومة عن طريق الوعد الصادق لحزب الله اللبناني وقائده الشجاع والمؤمن.

رد حزب الله اللبناني على اعتداءات الكيان الصهيوني، يعد من جهة دفاعاً عن كيان لبنان والشعب اللبناني الشريف وسيقود بلا شك إلى الأمن والسلام في لبنان، ومن ناحية أخرى، فقد نفخ هذا الرد الروح في جسد العالم العربي، وسينعش الثقة ويعيد الهوية التي فقدتها العالم الإسلامي مقابل هذا الكيان المزور.

يجب الالتفات إلى أن الوحدة الإسلامية تقوم على أساس النضال ضد الغدة السرطانية في المنطقة، أي الكيان الصهيوني القاتل للأطفال، ولا شك يؤدي الدفاع الحازم والحاسم من قبل حزب الله إلى بسط السلام والأمن في المنطقة.

أبارك لحزب الله اللبناني، والعالم العربي والعالم الإسلامي هذا الإيمان الشديد والشجاعة الفائقة مقابل أعداء الدين وأعداء البشرية، وأسأل الله سبحانه وتعالى النصر والتوفيق المتزايد لقادة جبهة المقاومة ومقاتليها.

والسلام عليكم و رحمة الله و برکاته
محسن الأراكي

المصدر: وكالة أنباء التقریب

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین