12 September 2019 - 11:46
رمز الخبر: 453419
پ
الشيخ القطان:
شدد رئيس جمعية "قولنا والعمل" ​الشيخ أحمد القطان​ على أنه "إذا أردنا ان نكون مع الإمام الحسين يجب علينا أن نتمسك بالوحدة الوطنية والإسلامية، ويجب أن نكون مع ​فلسطين​، ففلسطين هي البوصلة، هل رأيتم خطابا للإمام الخامنئي أو ​الأمین العام​ ل​حزب الله​ ​السيد حسن نصرالله​ أو دولة الرئيس ​نبيه بري​ لا يذكرون فيه فلسطين؟ هل رأيتم قائدا وطنيا لا يذكر فلسطين؟ لأن فلسطين هي البوصلة، ولأن أعداء فلسطين وأعداء حركات ​المقاومة​ هم اعداء الحسين وأعداء الوحدة الأسلامية".

وفي كلمة له في المجلس العاشورائي الذي ينظمه حزب الله في مجمع المصطفى ​الجية​ حركات أك ان "المقاومة هي شرفنا وعرضنا وكرامتنا وقوتنا، واليوم كل ​العالم​ يتآمر على حركات المقاومة في فلسطين و​لبنان​ . وهدفهم العالم أجمع اليوم هو ​الجمهورية​ الأسلامية الإيرانية كل ذلك لماذا؟ لأنهم باتوا يشعرون بالخطر, ولأن حركات المقاومة اليوم هي حركات تحررية, ولانها إستطاعت ان تثبت للعالم أجمع بأن حركات المقاومة وحدها التي تستطيع أن تستعيد الأرض والعرض والمقدسات".

وقال: "اليوم لا يمكن مواجهة الاستكبار العالمي، لا بالقرارات الدولية ولا من خلال ​مجلس الأمن​ ولا من خلال الدول الكبرى . فاليوم الذي يحدد البوصلة، والذي يحدد من هو القوي هو القوي على أرض الواقع هو القوي بالمقاومة والمواجهة . فمن هنا نفهم ما معنا إنتصار محور المقاومة اليوم".

المصدر: النشرة اللبنانية 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین