12 September 2019 - 18:26
رمز الخبر: 453460
پ
بتوجيهٍ من متولّيها الشرعيّ:
توجّه صباح يوم الأربعاء (11 محرّم الحرام 1441هـ) الموافق لـ(11 أيلول 2019م) وفدٌ من العتبة العبّاسية المقدّسة، لتفقّد الجرحى المصابين في حادثة التدافع أثناء عزاء ركضة طويريج في العاشر من محرّم الحرام، الراقدين في مستشفى زين العابدين ومستشفى الكفيل والمستشفى الحسينيّ العامّ في كربلاء المقدّسة، حيث نقل الوفدُ سلام وتحيّات المتولّي الشرعيّ سماحة السيّد أحمد الصافي (دام عزّه) لذوي المصابين، ودعاءه لهم بالشفاء العاجل.

الوفدُ الذي ضمّ عدداً من الشخصيّات العلمائيّة في العتبة المقدّسة وجمعاً من السادة الخدم، رافق سماحة المتولّي الشرعيّ للعتبة الحسينيّة المقدّسة الشيخ عبد المهدي الكربلائيّ(دام عزّه)، وقد أجرى جولةً لتفقّد المصابين الراقدين في المستشفيات للاطمئنان على صحّتهم ومتابعة سير علاجهم، بعد تعرّضهم للإصابات في هذا الحادث المؤسف.

هذا وقد كانت العتبةُ العبّاسية المقدّسة قد أعلنت عن استعدادها لتقديم كافّة المساعدات العلاجيّة للجرحى والنظر لحالتهم.

الجديرُ بالذكر أنّ الأمانتين العامّتين للعتبتَيْن الحسينيّة والعبّاسية المقدّستَيْن، قد أعلنتا في وقتٍ سابق عن إقامة مجلس الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء ركضة طويريج، وذلك في منطقة بين الحرمين الشريفَيْن يوم السبت (14 محرّم 1441هـ) الموافق لـ(14 أيلول 2019م) من الساعة الثالثــة الــى الساعــة السادســة عصــراً.

المصدر: وكالة الكفيل

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین