28 September 2019 - 11:41
رمز الخبر: 453668
پ
آية الله جعفر سبحاني:
نوه سماحته الى ضرورة اختيار معلمين ممن لهم اخلاق رفيعة حنونین علی التلامذة فان باستطاعة المعلم ان يقرر مصير دولة برمتها.

 افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله الشيخ جعفر سبحاني، صرح في لقاء جمعه بوزير التعليم والتربية الايراني بان التعليم والتربية يعودان الى زمن نبي الله ابراهيم فعند ما كان يرفع قواعد الكعبة المشرفة دعا ربه ان يبعث نبيا ليعلم الناس ويزكيهم.

واعتبر آية الله الشيخ جعفر سبحاني التعليم مقدما على التزكية فانها بدون التعليم ستصبح غير مجدية لان العلم يعمل كمحرك للمجتمع والايمان فرمول العلم كما ان استخدامه في الطريق الصحيح لا يمكن الا حين ان توجد التزكية والتربية.

ونوه سماحته الى ضرورة اختيار معلمين ممن لهم اخلاق رفيعة حنونین علی التلامذة فانهم يؤثرون بشكل على تفكرهم يمكن انقاذ بلد برمته فعلى سبيل المثال ان الخلفية الاموي عمر بن عبد العزيز بتأثره من معلمه، طمس على سنة لعن الامام امير المؤمنين عليه السلام بعد ما كانت قد اصبحت عادة يقوم بها الخطباء على 40 الف منبر في تلك الفترة من خلافة آل امية الا ان معلم خليفة الاموي كان قد اثر عليه فترة طفوليته فهذا شاهد بين على ان المعلم باستطاعة ان يقرر مصير دولة برمتها.

والى ذلك كان قد صرح المرجع الدیني آية الله نوري الهمداني بان الهمم العالية شرط رئيس لطلب العلم فان النيل على الدرجات الرفيعة والمكانة العالية رهن الهمة فمن يتوانى في طلب العلم يعجز عن بلوغ اهدافه.

وكانت قد بدأت فعاليات العام الدراسي الجديد في عموم ايران صباح الاثنين الماضي عبر قرع الرئيس حسن روحاني لجرس المحبة في إحدى مدارس طهران ايذانا ببدء الموسم الدارسي 2019 -2020.

وسجّل في العام الدراسي الجديد 14.6 مليون طالب وطالبة مع احتساب رياض الاطفال فیما بلغت نسبة الطلبة المستجدين في الصف الاول 1.7 بالمئة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة