23 October 2019 - 11:03
رمز الخبر: 453961
پ
حجة الاسلام جلالي:
اعتبر نايب رئيس مجلس الحوزة العلمية في مازندران توجيهات قائد الثورة الاسلامية وتعزيز خطاب الصمود والمقاوم، رهانا لاقتدار الجمهورية الاسلامية.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان نايب رئيس مجلس الحوزة العلمية في مازندران حجة الاسلام السيد محمود جلالي، اعتبر الصمود والمقاومة في مجابهة العدو رمزا لانتصار الجمهورية الاسلامية في مختلف الساحات طوال الاربعين سنة الماضية.

واضاف حجة الاسلام السيد محمود جلالي بان مجابهة الولايات المتحدة الامريكية واجب ديني وان اسقاط مؤامرتها ضد البلاد انما يتحقق بالصمود والمقاومة.

ونوه سماحته الى ان الانسحاب من ساحات المجابهة والاستسلام امام اهداف العدو مدعاة للخسارة واختراق المجتمع كما ان التجربة الحاصلة بعد مرور اربعين عاما من الثورة الاسلامية، اثبتت ان الصمود امام طموحات العدو يؤدي الى الانتصار.

وبين نايب رئيس مجلس الحوزة العلمية في مازندران حجة الاسلام جلالي ان العدو يحاول لانزواء ايران عبر فرض العقوبات والضغوط السياسية في اجراء فاشل لانها تحولت في ظل الوعي الوطني والبصيرة والصمود، الى قوة اقليمية متميزة.

واعتبر حجة الاسلام جلالي توجيهات قائد الثورة الاسلامية وتعزيز خطاب الصمود والمقاوم رهانا لاقتدار الجمهورية الاسلامية فان الاعداء يحاولون عبر الضغوط الاقتصادية الجائرة، احداث شرخ بين الشعب الايراني والثورة من جهة وبينه والجمهورية الاسلامية من جهة اخرى الا ان الشعب سار وبقوة على الدفاع عن الثورة الاسلامية ومثلها طوال العقود الماضية.

وصرح سماحته بان المستجدات الحالية في ما يتعلق بالسياسة الخارجية للولايات المتحدة الامريكية وحلفائها الغربيين، اثبتت ان السلوك العدائي الآتي من واشنطن لا يفرق والاجرائات الغربية المناوئة للجمهورية الاسلامية.

هذا وكان قد أصدر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب مرسوماً يفرض بموجبه عقوبات جديدة على إيران في وقت ادعت فيه واشنطن إنها تريد التفاوض على اتفاق جديد مع طهران.

ويأتي ذلك على خلفية إعلان إيران تعليق التزامها بعض بنود الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في عام 2015.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة