13 November 2019 - 18:33
رمز الخبر: 454220
پ
آية الله محسن فقيهي:
قال العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية، آية الله محسن فقيهي: ان معظم اتباع الطوائف الاسلامية يؤمنون الولاء لآل البيت عليهم السلام.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية، آية الله الشيخ محسن فقيهي اعتبر خلال القاء درس التفسير في قم المقدسة، الكبر والعجب بانهما صفتان مذمومتان ينبغي للمؤمنين ان يبتعدوا عنهما فان التعاليم الدينية تنص على ان الكبر مهلكة للانسان وما من نعمة يتنعم بها فهي من الله سبحانه وما من سيئة يبتلي بها فمن نفسه.

وفي معرض آخر من حديثه، اشار آية الله محسن فقيهي الى اسبوع الوحدة الاسلامية مبينا ان مؤسس الثورة الاسلامية الامام الخميني الراحل، لطالما شدد على ضرورة الوحدة بين المجتمعات المسلمة رافضا في نفس الوقت الاسائة الى الديانات السماوية والطوائف الاسلامية ومقدساتها.

وصرح سماحته بان الابتعاد عن بث التفرقة بين المسلمين امر خاطئ منوها الى ان للطوائف الاسلامية اعداء مشتركة كالولايات المتحدة الامريكية والكيان الصهيوني فينبغي لجميع اتباعها ان يتحدوا عند مواجهة اعدائهم.

وشدد العضو في جماعة العلماء ومدرسي الحوزة العلمية، آية الله الشيخ محسن فقيهي على ان الطوائف الاسلامية لها قواسم مشتركة من القبلة والقرآن الكريم ورسول الله محمد صلى الله عليه وآله موضحا ان معظم اتباع تلك الطوائف يؤمنون بالولاء لآل البيت عليهم السلام ويعتبرونهم اشراف الدين الاسلامي بيد ان الشعية بالاضافة الى ذلك، يعتبرونهم ائمة معصومين فرض الله طاعتهم.

الجدير بالذكر أن "اسبوع الوحدة الاسلامية"، يأتي على أعتاب ذكرى ولادة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله، وحفيده الإمام جعفر الصادق عليه السلام والذي دعا مؤسس الثورة الاسلامية الإمام الخميني قدس سره في هذه الأيام إلى الوحدة بين المسلمين منطلقاً من تاريخَي الولادة المشهورَين عند المسلمين أهل السنة والشيعة وهما 12 و17 ربيع الأول، فأعلن بينهما أسبوع الوحدة الإسلاميّة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین