14 November 2019 - 10:30
رمز الخبر: 454222
پ
آية الله علوي الكركاني:
قال المرجع الديني آية الله علوي الكركاني: ان اعداء الامة الاسلامية يحاولون دائما دق اسفين بين المسلمين.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله السيد محمد علي علوي الكركاني، في لقاء جمعه بثلة من ابناء السنة في قم المقدسة نوه الى ان اعداء الامة الاسلامية يحاولون دق اسفين بين المجتمعات المسلمة فانه ووفقا للتعاليم الدينية اذا اتحد المسلمون وتقاربوا بعضهم مع بعض، لعجزت في مواجهتها اي قوة في العالم.

واستذكر آية الله علوي الكركاني الآية الكريمة "ملة ابيكم ابراهيم هو سماكم المسلمين" مبينا ان المسلمين بجميع طوائفهم وانتمائاتهم، يعيشون في ملة واحدة هي ملة نبي الله ابراهيم فحري بكل ابناء الشعوب المسلمة ان يرفضوا التفرقة والخلاف.

وصرح سماحته بان هناك طوائف اسلامية عديدة ينتمون الى الدين الاسلامي الحنيف من سنة وشيعة لكن هذا لا يمكن ان يصبح ذريعة للاسائة بمقدسات طائفة من تلك الطوائف فان الاسلام دين المودة والمحبة والرأفة فمهما كان من خلاف عقيدي بين ابناء الامة الاسلامية، فالمطلوب ان يطرح بنهج مسالم ولين.

واضاف المرجع الديني آية الله السيد محمد علي علوي الكركاني بان المتربصين بالامة الاسلامية والشعوب المسلمة، لا يفرقون بين شيعة وسنة ودائما يحاولون دق اسفين بين المسلمين مستذكرا في نفس الوقت كلمة لمؤسس الثورة الاسلامية الامام الخميني الراحل حيث قال ان امريكا هي الشيطان الاكبر فانها تعمل على بث التفرقة بين المسلمين.

الجدير بالذكر أن "اسبوع الوحدة الاسلامية"، يأتي على أعتاب ذكرى ولادة الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله، وحفيده الإمام جعفر الصادق عليه السلام والذي دعا مؤسس الثورة الاسلامية الإمام الخميني قدس سره في هذه الأيام إلى الوحدة بين المسلمين منطلقاً من تاريخَي الولادة المشهورَين عند المسلمين أهل السنة والشيعة وهما 12 و17 ربيع الأول، فأعلن بينهما أسبوع الوحدة الإسلاميّة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین