21 November 2019 - 10:46
رمز الخبر: 454299
پ
الشيخ دياب ابو ابراهيم في حوار مع وكالة رسا:
قال العضو  في تجمع العلماء في لبنان الشيخ دياب ابو ابراهيم: ان اعداء الامة بصدد استهداف مشروع المقاومة الاسلامية الوطنية.

وفي حوار خاص مع مراسل وكالة رسا للانباء، قال العضو  في تجمع العلماء في لبنان، الشيخ دياب ابو ابراهيم: لا شك ان ما يحدث في لبنان وفي سوريا واليمن وليبيا وفلسطين لا بد انه مخطط من اعداء الامة امريكا والكيان الصهيوني وبعض العرب -وللاسف الشديد- وذلك من اجل اضعاف المقاومة المسلحة التي هي في وجه الاعداء.

واضاف الشيخ دياب ابو ابراهيم بان المتربصين بالامة الاسلامية يعلمون بان ارض فلسطين لا تعود الا بالجهاد وبما ان مشروع المقاومة الاسلامية الوطنية العربية -والذي في هذا الزمن متمثل بالمحور المقاومة- قد نجح وحقق الانتصارات، فلابد من افتعال بعض الاشياء لضعف وحدة المسلمين من خلال غلاء الاسعار والفساد ونحن طبعا مع الاصلاح الاداري وقمع الفساد من الحاكمين والقيمين وهذا من شأن ديننا الا ان من يخطط له الاعداء شيء آخر الى ان يصلوا الى سلاح المقاومة وقادتها ويشعلوا فتيل الفتنة بين المسلمين ونحن في هذا الزمان احوج بوحدة الصف ووحدة المسلمين فلا بد ان يكونوا يد واحدة وكلمة واحدة في وجه العدو.

وصرح سماحته بان الواجب على علماء المسلمين ان يكونوا مشاعل الوحدة وان ينبذوا الخلافات المذهبية ويرفعوا الوية الوحدة لانا امة نلتقي على شهادة "ان لا اله الا الله" و"ان محمد رسول الله" وكل ما يفرقنا هو 10 بالمئة فحسب مما نختلف فيه من الفروع فينبغي ان نتوحد على ما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه فواجب على العلماء ان يبرزوا فكرة الوحدة الاسلامية ف"ان هذه امتكم امة واحدة وانا ربكم فاعبدون" فالوحدة امر عبادي لا اختياري والعبادة الكاملة الصحيحة تقتضي الوحدة بين المسلمين وفي آية اخري "فاتقون" فخشية الله وتقواه تقتضي ايضا الوحدة.

ونوه العضو  في تجمع العلماء في لبنان، الشيخ دياب ابو ابراهيم الى ان الامام الخميني الراحل يقول "ان عدونا غبي" فهم يفتحون باب النار وباب الحرب ويقتلون الاطفال والنساء بحجة انا نلاحق القادة والمسؤولين في العمل الجهادي كما شاهدنا ذلك في غزة من دون ان تتحرك احدى من الدول العرب ساكنة فيطالبون اهلها بضبط النفس وبعض العرب وكثير من الغرب يعتبرون اسرائيل مطلقة اليد تقتل الاطفال والنساء مسموحا لها لكنك كعربي ومسلم مجرد ان تعلن عن موقفك تقوم الدنيا ولا تقعد.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین