28 November 2019 - 11:05
رمز الخبر: 454355
پ
قائد الثورة الاسلامية:
صرح قائد الثورة الاسلامية أنه في الايام الاخيرة تم درء فتنة ومؤامرة معقدة وواسعة وخطرة، انفق من اجلها اموال كثيرة من قبل الاعداء.

وجاء ذلك خلال استقبال قائد الثورة الاسلامية لحشد كبير من التعبويين في حسينية "الامام الخميني (رض)" في طهران بمناسبة اسبوع التعبئة، حيث اعرب سماحته عن شكره وتقديره للشعب الايراني الذي اعلن دعمه لنظام الجمهورية الاسلامية من خلال مسيراته بمختلف انحاء المدن.

واضاف ان الشعب الايراني احبط مؤامرة عميقة وواسعة وخطيرة جدا أنفق الاعداء اموالا طائلة لها وبذلوا جهودا كبيرة ليقوموا بمثل هذه الممارسات، اي التخريب واعمال الشغب والقتل، زاعمين ان الفرصة قد توفرت من خلالها بقضية البنزين وجاؤوا بجيشهم الى الساحة.

وتابع سماحته، ان قوى الامن الداخلي والتعبئة والحرس الثوري دخلوا الساحة وقاموا بواجبهم في مواجهة صعبة لكن ما قام به الشعب الاسبوع الماضي كان اسمى واهم من اي تحرك ميداني، اذ بدا في زنجان وتبريز وامتد الى جميع مدن البلاد وحتى القرى وبالتالي جرى هذا التحرك في طهران بعظمة.

وصرح قائد الثورة، ان العدو الرئيس اي الاستكبار العالمي الجالس خلف المونيتورات يفهم ماذا يعني هذا التحرك ، لقد تلقوا الصفعة واُرغموا على التراجع.

واعتبر سماحته تاسيس التعبئة مثالا كاملا لتبديل التهديدات الى فرص واضاف، هنالك الكثير من التهديدات امامنا والتي يجب ان تتحول الى فرص بمبادرة من التعبئة.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین