30 November 2019 - 15:46
رمز الخبر: 454393
پ
آية الله علم الهدى:
اشار خطيب جمعة مشهد المقدسة آية الله علم الهدى الى استغلال العدو لتطورات البلاد مبينا ان القوى الدولية باتت لا تألو جهدا لاسقاط الجمهورية الاسلامية.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان خطيب جمعة مشهد المقدسة آية الله السيد احمد علم الهدى، اعتبر خطة تقنين اسعار الوقود من الاجرائات التي لها تداعيات اقتصادية بالاضافة الى الامنية مبينا ان تفعيل تلك الخطة من قبل المجلس الاعلى للامن الوطني يتعارض والعلاقات التي تربط الشعب الايراني بالمسوؤلين.

ونوه آية الله علم الهدى الى ان اعداء الجمهورية الاسلامية والمتربصين بالشعب الايراني، يستغلون جميع التطورات في البلاد لضرب امنها واستقرارها فان القوى الدولية باتت لا تألو جهدا لاسقاط النظام في ايران.

وطالب سماحته بالرقابة على الأسعار واستقرار الأسواق للحيلولة دون استغلال ارتفاع سعر البنزين منوها في نفس الوقت الى مواجهة الذين يتلاعبون باسعار الحاجيات فانهم يسيرون على نهج المشاغبين ممن اضروا بممتلكات الخاصة والعامة خلال التطورات التي شهدتها البلاد مؤخرا.

ووجه خطيب جمعة مشهد المقدسة آية الله السيد احمد علم الهدى خطابه الى المسؤولين قائلا: ان الشعب الايراني يعيش مأزقا معيشيا فالواجب اليوم على المسؤولين هو رفع المعاناة عن مختلف شرائح المجتمع مبينا ان المستودعات مكتظة بالمواد الغذائية والحاجيات الا ان هناك من يستغل الاوضاع الاقتصادية الراهنة.

وانتقد آية الله علم الهدى غلاء بعض الاسعار خلال الفترة التي تلت ارتفاع سعر البنزين منوها الى ان غلاء الاسعار مما ليس له اي مبرر لان سعر البنزين لا يمكن ان يؤثر على جميع اسعار السلع بمختلف أنواعها.

وكان قد شدد الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال اجتماع للحكومة الاربعاء الماضي على إن زيادة أسعار البنزين تهدف إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي والعدالة الاجتماعية في المجتمع الإيراني.

وأضاف روحاني بأن الشعب على علم بأن الهدف من زيادة أسعار البنزين هو تحقيق الاكتفاء في الطاقة، كي لا تلجأ إيران  في المستقبل إلى الاستيراد.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
پرطرفدارترین