کد خبر :446994
الوفاق تعلن في مؤتمر صحفي مقاطعة الانتخابات النيابية والبلدية للعام ۲۰۱۸ في البحرين
عقدت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية يوم الثلاثاء ۹ اكتوبر مؤتمراً صحفياً هاماً في العاصمة البريطانية لندن أعلنت فيه مقاطعة الانتخابات النيابية والبلدية للعام ۲۰۱۸ في البحرين.

وفي كلمة له خلال المؤتمر، قال نائب الأمين العام لجمعية الوفاق الشيخ حسين الديهي البحرين اليوم في وضع هو الأسوأ في تاريخها علماً أن حجم التكتيم الإعلامي يشكل جريمة موازية في إخفاء الوقائع، حيث تحولت إلى جزيرة خرساء ممنوع فيها العمل السياسي والتعبير عن الرأي المعارض والعمل الحقوقي والاحتجاج السلمي.

وأضاف الشيخ الديهي أنه ومنذ العام 2011 حتى اليوم هناك ما يقارب الـ200 شهيد في البحرين تم قتلهم أثناء التعذيب أو في المسيرات أو من خلال الإعدامات، فيما تجاوز عدد التظاهرات والفعاليات المطالبة بالتحول نحو الديمقراطية والشراكة السياسية الـ50000.

وأشار إلى 25 سبباً دفع الوفاق كما غالبية شعب البحرين إلى خيار عدم المشاركة ومقاطعة الانتخابات النيابية، ومنها غياب دستور تعاقدي ووجود نظام انتخابي غير عادل لا يحقق المساواة بين المواطنين واعتماد منهج التمييز في الدوائر، كما وكون السلطة التشريعية منقوصة الصلاحيات، وتفعيل المحاكم العسكرية في محاكمة المدنيين، وانحياز السلطة القضائية، وغياب الإرادة الشعبية في تشكيل الحكومة.

ولفت الشيخ الديهي إلى أن الوفاق وقوى المعارضة دأبوا على طرح المبادرات الوطنية من أجل حلحلة الأزمة السياسية المستفحلة في البحرين إلا أنهم "لم يلقوا آذاناً صائغة على مر تلك السنوات"، مؤكداً على الاستمرار بالدعوة للحوار والتفاوض والحراك السلمي في سبيل المصلحة الوطنية.