29 March 2010 - 14:33
رمز الخبر: 1999
پ
آیة الله علوی جرجانی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة – خلال لقائه محافظة جلستان فی مدینة جرجان، آیة الله علوی جرجانی یؤکد على لزوم حفظ الوحدة والانسجام فی المجتمع.
العام الجدید لا بد أن یحمل بشائر الخدمة المضاعفة للشعب <BR>
أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء من جرجان، شمالی إیران, بأن آیة الله السید محمد علی علوی جرجانی، التقى فی مدینة جرجان بمحافظ جلستان، وهنأ سماحته الشعب الإیرانی بحلول العام الشمسی الجدید الذی أطلق علیه قائد الثورة الاسلامیة "عام الارادة والمثابرة"، مشدداً على ضروة أن یحمل هذا العام تباشیر الخدمة المضاعفة للشعب، وقال: على المسؤولیبن أن یعتبروا أنفسهم مدینین لأبناء الشعب.

وأعرب سماحته عن ارتیاحه لأداء الحکومة الفعلیة فی کثیر من القمجالات، مضیفاً: یجب على المسؤولین السعی للحفاظ على الوحدة والأخوة، وأن یکونوا خداماً مخلصین وأمناء للشعب، وأن یضعوا خدمة الناس فی صدر سلم أولویاتهم.

ولفت سماحة المرجع الى أن التفرقة والتشرذم یهد کیان المجتمع ویفضی به الى الزوال، متابعاً: الوحدة والانسجام من أهم عوامل تقدم المجتمع الاسلامی.

وبیّن سماحته بأن الخلافات والصراعات جرت الویلات على المسلمین فی على مر التاریخ، مبدیاً: فی الظرف الراهن، لا بد للمسلمین من السعی الدؤوب لصیانة الوحدة وتعزیز الأخوة بین مکوناتها المختلفة.

وأشار سماحته الى أن الوحدة السائدة فی الجمهوریة الاسلامیة فی إیران تعد أنموذجاً یحتذى به فی سائر البلدان الأخرى، وقال: لقد أثبت الشعب الإیرانی أنه فی الطلیعة فی مضمار الوحدة والتضامن والتآخی.

الى ذلک، بارک السید جواد قناعت، محافظ جلستان، العام الجدید للشعب الإیرانی، مؤکداً أن تسمیة هذا العام بعام الارادة والمثابرة یلقی على عاتق المسؤولین المزید من المسؤولیة لتقدیم أفضل الخدمات الى الشعب، وقال: یجب على المدراء فی مختلف دوائر الدولة الترکیز على خطاب الخدمة فی هذا العام.

وشدد على أن لقاء العلماء یبعث على بث روح النشاط والحیویة لدى المسؤولین، مردفاً: من أهم ملامح النظام الولائی القرب بین الحکام والعلماء/ 985.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.