10 June 2010 - 16:17
رمز الخبر: 2319
پ
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- أعلن ممثل الولی الفقیه فی مازندران عن استعداد قافلة المساعدات الایرانیة للانطلاق الى غزة من محافظة مازندران.
آیة الله طبرسی یعلن استعداد القافلة الدولیة لدعم غزة للانطلاق من مازندران<BR>

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن آیة الله نور الله طبرسی، ممثل الولی الفقیه فی محافظة مازندران، أشار فی اجتماع لجنة تقدیم المساعدات الى أهالی غزة، من ساری، الى توجیه قائد الثورة الاسلامیة بضرورة مد ید العون الى هذا القطاع المظلوم، وقال: إن المسؤولین فی المحافظة وأهالی المنطقة الکرام أعربوا – بعد تأکید القائد – عن جاهزیتهم للدفاع عن غزة وتقدیم المساعدات اللازمة لها.

وأکد سماحته على أن القافلة الدولیة للمساعدات البحریة على أهبة الاستعداد للتحرک باتجاه غزة عن طریق بندر أمیر آباد فی منطقة بهشهر فی محافظة مازندران، مضیفاً: من المهام الأولیة فی هذا الخصوص تنظیم فرق المتطوعین الى غزة، وهو ما یجری العمل على إتمامه، والأمر الآخر هو التنسیق مع الحکومة الروسیة، وهو أیضاً فی طور الاعداد من قبل المسؤولین الایرانیین.

وتابع سماحة الشیخ طبرسی، إمام جمعة ساری، قائلاً: إذا ما سارت الأمور على ما یرام فإن محافظة مازندران جاهزة لإرسال المساعدات الغذائیة والطبیة وکل ما یحتاجه الناس الى قطاع غزة.

وأشار سماحته الى دور أئمة الجمعة فی المحافظة خصوصاً والجمهوریة الاسلامیة عموماً فی کشف النقاب عن جرائم الکیان الصهیونی الغاصب فی غزة، مردفاً: قامت لجنة وضع السیاسات لأئمة الجمعة أیضاً بالتنسیق مع أئمة الجمعة فی عموم المحافظة لدعوة الناس الى تقدیم المساعدات النقدیة وغیر النقدیة الى الشعب الفلسطینی المظلوم.

ولفت سماحة الشیخ الى أن المستکبرین فی العالم یسعون للتغطیة على جرائم الکیان الصهیونی اللقیط، مبیناً: أولئک یتحرون خططاً شیطانیة للحؤول دون تدویل القضیة الفلسطینیة.

وشدد سماحة الشیخ طبرسی، عضو مجلس خبراء القیادة، على أنه لا ینبغی للبشریة الیوم أن تلوذ بالصمت إزاء ما یجری من انتهاک لحقوق الناس الأبریاء فی الأراضی الفلسطینیة المحتلة، مصرحاً: یجب على بلدان العالم أن تعمل کل ما فی وسعها لاستئصال شأفة هذه الغدة السرطانیة الخبیثة؛ لیتنفس الشعب الفلسطینی بل العالم بأسره الصعداء، ویعیش بسلام ورخاء/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.