21 June 2010 - 16:23
رمز الخبر: 2372
پ
آیة الله علم الهدى، إمام جمعة مشهد:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- دعا امام جمعة مشهد السیاسیین الى الافادة من شهر رجب لإعادة النظر فی أدائهم وممارسة أعمالهم وفق الموازین الشرعیة.
شهر رجب المرجب فرصة مناسبة لإعادة السیاسیین النظر فی أدائهم.

 

فی تصریح أدلى به لمراسل وکالة رسا للأنباء، هنأ سماحة آیة الله السید أحمد علم الهدى، إمام جمعة مشهد، المسلمین بحلول شهر رجب المرجب، مؤکداً على ضرورة استثمار المؤمنین لهذا الشهر الشریف، موضحا بأن محاسبة النفس لا تقتصر على وقت دون وقت؛ ولکن یجب الاستفادة من شهر رجب لکونه یمثل فرصة مناسبة لمراجعة الذات.
ولفت سماحة الأستاذ فی حوزة مشهد العلمیة إلى أن محاسبة النفس أمر ضروری لکل مسلم، مشددا على لزوم محاسبة أنفسنا دائماً وأن نعلم بأننا فی محضر الله جل وعلا. وذكر بواحدة من الروایات الشریفة التی تؤکد على فضیلة شهر رجب، داعیا إلى استثمار شهر رجب المبارک على النحو الأحسن والأکمل باعتباره من أفضل الأشهر الإلهیة.
وبیّن سماحته أن النبی الکریم (ص) عبر عن هذا الشهر بـ "شهر الله الأصب"، مع ان عنوان "شهر الله" خاص بشهر رمضان الکریم، وذلك کاشف عن أهمیته ومکانته الکبیرة بین الشهور الأخرى.
وأکد سماحة السید على أن شهر رجب هو شهر نزول الرحمة الالهیة على العباد، موضحاً: فی هذا الشهر الفضیل، یفتح الله تعالى أبواب رحمته لعباده، فتؤدی تلک الرحمة الواسعة الى لین القلوب وخشوعها لخالقها،حیث تظهر الثمرة فی شهر رمضان الفضیل، شهر الضیافة الالهیة.
الى ذلک، شرح سماحة السید علم الهدى الوظائف والمسؤولیات الملقاة على عاتق السیاسیین، بقوله: على السیاسیین أن یعلموا بأنهم لو کانوا مشمولین بالرحمة الالهیة فلن ینفعهم حینئذ سوى الاخلاص والخدمة لعباد الله تبارک وتعالى.
وأضاف: ینبغی على الساسة أن یدعوا الأهواء النفسیة جانباً، وأن یکفوا عن حب الجاه والمقام والتمسک بالمنصب.
وحث السیاسیین على الافادة من شهر رجب لخدمة أبناء الشعب وإعادة النظر فی أدائهم وممارسة أعمالهم السیاسیة والاجتماعیة وفق الموازین الشرعیة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.