07 February 2011 - 23:04
رمز الخبر: 3094
پ
آیة الله نمازی، ممثل الولی الفقیه فی کاشان:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة الله نمازی: الدور الذی قام به الامام الراحل ومن ثم طلبته وتلامذته والحوزة العلمیة ورجال الدین فی الثورة الاسلامیة دور فرید من نوعه.
کان لرجال الدین دور سباق فی تأسیس الثورة الاسلامیة و إسهام جاد فی دیمومتها


فی تصریح أدلى به الى مراسل وکالة رسا للأنباء بمناسبة ذکرى انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران، قال آیة الله عبد النبی نمازی، ممثل الولی الفقیه فی کاشان وعضو رابطة مدرسی الحوزة العلمیة فی قم: الدور الذی لعبه رجال الدین فی انتصار الثورة الاسلامیة والإسهام فی استمرارها ودیمومتها لیس له مثیل؛ إذ إن ماهیة الثورة کانت اسلامیة ومعنویة والهیة.

وأضاف سماحته القول: لقد تولى رجال الدین نشر مفاهیم الثورة والتنظیر لها والدفاع عنها، کما أن رأس النظام الدینی وقائد الثورة ومؤسسها هو رجل دین باسم الامام الخمینی (قده).

وتابع: تأست الحوزة العلمیة وبعض کبار الشخصیات کالشهید مطهری وبهشتی ومفتح وغیرهم بالامام الراحل، کما اقتفوا أثره فی طرح مباحث ولایة الفقیه والحکومة الاسلامیة فی محاضراتهم، الى أن رست هذه المسألة وتأصلت فی مفاصل الثورة.

وقال سماحته أیضاً: الدور الذی قام به الامام الراحل ومن ثم طلبته وتلامذته والحوزة العلمیة ورجال الدین فی الثورة الاسلامیة دور فرید من نوعه، ولیس لأحد التشکیک فی هذه القضیة الثابتة.

وبشأن دور بعض الزمر والفرق فی النهضة الاسلامیة، قال سماحته: لم تکن أهداف تلک الحرکات والفرق إسلامیة ولا شعبیة، بل کانت تتعقب أهدافاً شخصیة وفئویة ضیقة.

وأخیراً، قال سماحته: هؤلاء کانت لهم خلافات سیاسیة مع الشاه، لا خلافات عقائدیة وأخلاقیة، فلم تکن مواقفهم نابعة من الزاویة والاسلامیة والقرآنیة، بل من الأهداف الحزبیة والفئویة/ 985.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.