23 May 2011 - 19:29
رمز الخبر: 3453
پ
لدى لقائه بطالبات العلوم الدینیة فی ذکرى میلاد الزهراء (س)..
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- انتقد آیة الله نوری همدانی رؤیة الغرب الى المرأة وأشاد بنظرة الاسلام لها، داعیاً النساء الى التأسی بسیرة السیدة فاطمة الزهراء (س).
آیة الله نوری همدانی ینتقد نظرة الغرب الى المرأة


أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن المرجع الدینی سماحة آیة الله حسین نوری همدانی استقبل ظهر الیوم الاثنین جمعاً من طالبات العلوم الدینیة، وبارک لهن ذکرى میلاد أم أبیها السیدة فاطمة الزهراء (س)، وقال سماحته مشیراً الى عدد من فضائل هذه السیدة الجلیلة: إن بنت النبی المصطفى (ص) أسوة وقدوة لنساء العالم، فلا بد للمجتمع من التأسی بها.

وانتقد سماحته النظرة الغربیة الى المرأة على أنها مجرد أداة ووسیلة، وقال: لقد هبط الغرب بمستوى المرأة الى الحضیض وأفقدها مکانتها الحقیقیة باعتبارها أداة ووسیلة لإشباع الغرائز بینما منحها الاسلام منزلة اجتماعیة کبیبرة، ووهبها دوراً عظیماً تستطیع معه ممارسة نشاطاتها فی المجالات المختلفة، مع الحفاظ على الموازین الاسلامیة.

الى ذلک، لفت سماحته الى التطورات فی منطقة الشرق الأوسط، والصحوة الاسلامیة المتنامیة، مردفاً: على أوباما وأمثاله أن یعلم بأنه وعملائه فی المنطقة لا یصلحون للحکم وقیادة الشعوب.

وتابع سماحته القول: لم تطق الشعوب کل هذا الظلم والجور، فانتفضت على الحکام الجائرین، ونحن الیوم نشهد ثورات عارمة ومنتظمة فی منطقة الشرق الأوسط على وجه التحدید.

وشدد سماحته على أن الثورة الاسلامیة فی ایران أطاحت بالاستبداد فی ایران وأیقظت الشعوب، موضحاً: یتشبث بعض دعاة حقوق الانسان برفع شعارات جوفاء تدعو الى الدفاع عن تلک الحقوق والتحدث عن الدیمقراطیة المزیفة، بهدف إسکات الشعوب والتعمیة علیها.

ومضى سماحته فی القول: إن انتصار الثورة الاسلامیة فی ایران بقیادة إمام الأمة الراحل (قده) قلب جمیع الموازین، وبدأت شعوب العالم بالتیقظ والصحوة من نوم الغفلة، وما نراه الیوم لیس إلا جانباً من تلک الصحوة.

وأکد سماحته على لزوم الحفاظ على منجزات الثورة وصیانة مکتسباتها، وقال: روح الشجاعة والبسالة التی أبداها الشعب الایرانی ألقت فی قلوب الأعداء الذعر والخوف، ولولا ذلک لکانت ایران فریسة لهم قبل العراق وأفغانستان.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.