16 November 2017 - 15:14
رمز الخبر: 437218
پ
حذر نائيب رئيس الجمهورية الامين العام لحزب الدعوة الإسلامي نوري المالكي، ورئيس المجلس الأعلى الإسلامي همام حمودي من أية محاولة لتأجيل الانتخابات وزج العراق بفراغ دستوري رغم تأكيد المرجعية الدينية على اجراء الإنتخابات في موعدها المحدد".
المالكي والشیخ حمودي

وذكر المكتب الاعلامي لرئيس المجلس الاعلى، اليوم الخميس ان "الجانبين بحثا خلال اجتماع ضم قيادتي المجلس الأعلى وحزب الدعوة، قضايا الحرب على الارهاب، والانتخابات، وأزمة كردستان وتداعياتها، وتنسيق مواقف القوى الوطنية تجاه المسائل الحيوية".

وتناول الإجتماع ايضاً "قانون الأحوال الشخصية ومايثار ضده، مشددين على أن الأطراف التي انتقدت القانون لم تستوعبه وإنما انطلقت من دوافع غير وطنية لخلط الاوراق".

ودعا المجتمعون الى تذويب الخلافات وتنقية الأجواء السياسية لتهيأة الأجواء الانتخابية". (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.