07 October 2012 - 23:05
رمز الخبر: 5232
پ
آیة الله نمازی:
رسا/ أخبار الحوزة المحلیة- قال آیة نمازی: إن السبب الرئیس فی عداء الاستکبار للشعب الإیرانی هو حصوله على الاستقلال ونبذه التبعیة.
الأعداء بصدد شنّ حرب صلیبیة أخرى على الإسلام

أفاد مراسل وکالة رسا للأنباء أن آیة الله الشیخ عبد النبی نمازی، العضو فی رابطة مدرسی الحوزة العلمیة فی قم، قال مندداً بالإساءة الأخیرة الى ساحة النبی الأکرم (ص): الهدف الذی یستهدفه من یقف وراء هذا المشروع  المشؤوم هو إطلاق حرب طائفیة بین أتباع الأمة الإسلامیة وأنصار سائر الأدیان الإلهیة الأخرى.

وشدد سماحته على أن جمیع الأنبیاء الإلهیین محترمون فی الشریعة الإسلامیة المقدسة، مضیفاً: لقد تطرق القرآن الکریم الى قصص النبی موسى وعیسى وغیرهم من الرسل الإلهیین، وأشار لهم بکل احترام.

وأکد سماحة الشیخ نمازی، إمام الجمعة فی کاشان، على أن الحرکة الصهیونیة فی الغرب وأمریکا هما السبب الرئیس لهذا العمل المسیء، وقال مخاطباً عقلاء أهل الکتاب: ندعوکم الى منع وقوع مثل هذه الإساءات، ولا تسمحوا للصهاینة بغرس بذور العداء بین أتباع الأدیان السماویة.

وفی جانب آخر من حدیثه، أشار سماحته الى الحظر الاقتصادی الذی فرضه الأعداء على الجمهوریة الإسلامیة فی إیران ،قائلاً: بالإمکان التقلیل من الأضرار الناتجة عن هذا الحظر وإفشال هذه المؤامرة الدنیئة عن طریق تعزیز التلاحم والانسجام بین السلطات الموجودة والتعاون مع الخبراء الاقتصادیین.

وأخیراً، أشار سماحته الى عزم الشعب الإیرانی القوی والتأکید على عدم استسلامه إزاء الضغوط، مضیفاً: إن السبب الرئیس فی عداء الاستکبار للشعب الإیرانی هو حصوله على الاستقلال ونبذه التبعیة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.