05 February 2016 - 16:52
رمز الخبر: 12272
پ
رسا - هنأ الشیخ صهیب حبلی الجیش السوری والمقاومة بنجاحهما فی فک الحصار عن بلدتی نبل والزهراء، واعتبر أن هذا بمثابة دلیل جدید على أن المشروع الإرهابی بدأ یتقهقر أکثر وأکثر، ما یعکس هزیمة الجهات الراعیة والداعمة لهذا الإرهاب".
الشيخ صهيب الحبلي
 
أشاد الشیخ صهیب حبلی بالعملیة الأمنیة الاخیرة للجیش اللبنانی فی عرسال، مؤکداً ان هذه العملیة أنقذت عرسال من عمل أمنی خطیر کان تنظیم داعش الإرهابی یخطط له لإستهداف عرسال وأهلها والجیش اللبنانی، ما یؤکد ضرورة إعطاء الضوء الأخصر للجیش للقیام بمهامه وحفظ الأمن وإحباط المشاریع الإرهابیة.
وفی کلمة له خلال خطبة الجمعة إستنکر الشیخ حبلی محاولة هیئة العلماء المسلمین وجهات أخرى التعتیم على ما یحصل فی عرسال وما یقوم به الإرهابیون، خصوصا وأن هذه الجهات تسعى الى تأمین الغطاء للجماعات المسلحة فی عرسال تحت ذریعة أن إستهداف عرسال هو إستهداف لأهل السنة، ونحن نؤکد من موقعنا فی الطائفة السنیة أن عرسال وأهلها بحاجة الى من ینقذهم من إرهاب داعش والنصرة وباقی التنظیمات، وما یقوم به الجیش هو دفاع وحمایة لأهل السنة بالدرجة الأولى.
من جهة ثانیة هنأ الشیخ حبلی الجیش السوری والمقاومة بنجاحهما فی فک الحصار عن بلدتی نبل والزهراء، واعتبر أن هذا بمثابة دلیل جدید على أن المشروع الإرهابی بدأ یتقهقر أکثر وأکثر، ما یعکس هزیمة الجهات الراعیة والداعمة لهذا الإرهاب، لا سیما ترکیا التی إنهیار حلمها الإمبراطوری فی سوریا بفضل صمود جیشها وأهلها ووقوف قوى المقاومة الى جانبها.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.