18 February 2016 - 19:39
رمز الخبر: 12358
پ
مساعد رئیس جامعة المصطفى العالمیة لشؤون الدراسات:
رسا - أکد مساعد رئیس جامعة المصطفى العالمیة لشؤون الدراسات حجة الإسلام علی عباسی، أن خطاب قائد الثورة الإسلامیة فی رسالته إلى شباب الغرب هو تقدیم رؤیة صحیحة عن الإسلام المحمدی الأصیل للعالم.
مساعد رئيس جامعة المصطفى العالمية لشؤون الدراسات حجة الإسلام علي عباسي،
 
أکد مساعد رئیس جامعة المصطفى العالمیة لشؤون الدراسات حجة الإسلام علی عباسی، أن خطاب قائد الثورة الإسلامیة فی رسالته إلى شباب الغرب هو تقدیم رؤیة صحیحة عن الإسلام المحمدی الأصیل للعالم، جاء ذلک فی کلمة له الیوم الخمیس بـ "مهرجان الشیخ الطوسی للأبحاث" فی نسخته الـ 18 الذی عقد بـمجمع الامام الخمینی فی مدینة قم المقدسة.
 
ودعا الشیخ عباسی الباحثین والمفکرین لدى العالم الإسلامی إلى أن یکونوا على قدر المسؤولیة فی مجال الدعوة للإسلام وإیصال نداء القران الکریم وتقدیم شخصیة الرسول الأکرم محمد بن عبد الله "صلى الله علیه وآله وسلم".
 
ومضى المسؤول فی جامعة المصطفى العالمیة إلى القول إن الأعداء یحاولون تشویه صورة الرسول (ص) ومن هذا المنطلق ینبغی التصدی لهذه المحاولات انطلاقا من التعالیم الإسلامیة الحنیفة.
 
وأضاف حجة الاسلام عباسی قائلا إن الإعلام المغرض یسعی فی إطار مشروع "معاداة الإسلام" أن یزیّف الحقائق ویروّج لمزاعم "التخویف من الإسلام" ونشر الکراهیة ضد الثورة الإسلامیة فی إیران، خوفا من توسع نداء الثورة الذی یدعو الفطرة الإلهیة إلى اتباع الحقیقة.
 
وأضاف، أن رسالة قائد الثورة الإسلامیة جاءت من هذا المنطلق ومن أجل التصدی لهذه المحاولات، مؤکدا أن الرسالة واجهت إقبالا کبیرا لدى الشباب فی العدید من الدول الأوروبیة، وبرغم الإمکانات المتواضعة لدى هذه الشریحة لکنها استطاعت أن تترجم الخطاب بلغات عدیدة وتوزع منها آلاف النسخ.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.